بورتو يحتفظ بالقمة وكاماتشو يستقيل من تدريب بنفيكا   
الثلاثاء 1429/3/5 هـ - الموافق 11/3/2008 م (آخر تحديث) الساعة 1:00 (مكة المكرمة)، 22:00 (غرينتش)
الإسباني كاماتشو فشل في قيادة بنفيكا إلى قمة الدوري البرتغالي (رويترز-أرشيف)

احتفظ بورتو بانفراده بقمة الدوري البرتغالي لكرة القدم بتغلبه على أكاديميكا 1-صفر ليتقدم بفارق 14 نقطة عن غريمه بنفيكا الذي تعادل مع يونياو ليريا 2-2 ما تسبب في استقالة مدربه الإسباني خوسيه أنطونيو كاماتشو الذي اتهم اللاعبين بعدم الحماس.
 
وحسم بورتو لقاءه مع أكاديميكا مساء الأحد ضمن المرحلة الـ22 للمسابقة بفضل هدف لنجمه ريكاردو كواريزما في الدقيقة 31 ليرفع الفريق رصيده إلى 54 نقطة.

أما بنفيكا فيمتلك 40 نقطة بعد تعادله مع ليريا بهدفين  لماركو أندري زورو (52) والبارغوياني أوسكار كاردوزو (56) مقابل هدفين لباولو سيزار (42) وسيرج نغال (70).
 
وحسم فيتوريا غيمارايش مواجهته مع سبورتنغ لشبونة بهدفين نظيفين ليحتل المركز الثالث قبل فيتوريا سيتوبال ويكتفي سبورتنغ بالمركز الخامس.
 
غياب الدافع
وعلى صعيد استقالة كاماتشو، أكد المدرب الإسباني في مؤتمر صحفي أنه يعتقد أن ما قام به هو الحل الأفضل للفريق الذي غاب عنه الدافع للانتصار فسقط في فخ التعادل 7 مرات وخسر مرة واحدة على أرضه، معربا عن أمله في أن يتطور أداء اللاعبين مع مدرب آخر.
 
وكان كاماتشو تولى تدريب بنفيكا في المرحلة الثانية من الدوري خلفا للمحلي فرناندو سانتوس الذي أقيل بسبب سوء النتائج.
 
وسبق للمدرب الإسباني أن درب بنفيكا في المدة بين أغسطس/آب 2003 ومايو/أيار 2004 حيث قاده إلى الفوز بكأس البرتغال قبل أن يرحل عنه إلى ريال مدريد الإسباني.

يذكر أن أنباء ترددت أخيرا عن رغبة رئيس الاتحاد الإسباني لكرة القدم أنخل ماريا بيار في التعاقد مع كاماتشو لتولي منصب المدير الفني للمنتخب الوطني الأول خلفا للويس أراغونيس الذي سيترك منصبه بعد نهاية كأس أمم أوروبا المقبلة التي تستضيفها سويسرا والنمسا في يونيو/ حزيران المقبل.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة