واشنطن وطوكيو تناقشان الخطوات التالية للمحادثات السداسية   
الأحد 3/7/1429 هـ - الموافق 6/7/2008 م (آخر تحديث) الساعة 18:43 (مكة المكرمة)، 15:43 (غرينتش)

المحادثات تتناول التحقق من صدقية الإعلان الكوري الأخير (رويترز-أرشيف)
قال مسؤول أميركي كبير السبت إن الرئيس جورج بوش ورئيس الوزراء الياباني ياسو فوكودا سيناقشان الخطوات التالية في المحادثات السداسية بشأن الوضع النووي لكوريا الشمالية، على هامش اجتماع قمة الثماني في اليابان هذا الأسبوع.

وأضاف دنيس ويلدر العضو بمجلس الأمن القومي الأميركي المسؤول عن الشؤون الآسيوية، أنه سيتعين على زعماء الولايات المتحدة واليابان وروسيا والصين والكوريتين -وهم أعضاء المجموعة السداسية- تقرير كيفية القيام بعملية التحقق من الإعلان الذي قدمته بيونغ يانغ أخيرا.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن المفاوضات السداسية بلغت "منعطفا حقيقيا" وأن بوش ورئيس الوزراء الياباني سيقارنان "ملفاتهما ويتأكدان من أن كلا منهما قد بلغ النقطة نفسها".

ورجح ويلدر أن يناقش الزعيمان سبل التحقق من أن كل قضبان الوقود أزيلت من منشاة يونغبيون النووية، والتي يعتقد الغرب أنها تنتج بلوتونيوم يدخل في صناعة الأسلحة النووية.

وأوضح أن من المرجح أيضا أن يناقشا كيفية الانتقال من "تعطيل" هذه المنشأة إلى "تفكيكها" والمكان الأخير الذي ستوضع فيه المواد النووية التي أنتجت بالفعل.

وأعلن عضو مجلس الأمن القومي الأميركي أن بلاده والصين سيشرعان في مناقشة الإعلان الكوري الشمالي الأخير يومي 11 و12 يوليو /تموز الجاري، فيما ستقرر البلدان الخمسة طريقة "للتحقق من الإعلان".

وكانت واشنطن دعت إلى وضع نظام متشدد للتحقق، ردا على ما أسمته "التناقضات" الموجودة في الوثيقة الكورية الشمالية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة