مقتل تسعة من طالبان وهجوم انتحاري على قوات كندية   
السبت 1427/2/4 هـ - الموافق 4/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 0:26 (مكة المكرمة)، 21:26 (غرينتش)
القوات الكندية في قندهار تعرضت لسلسلة هجمات في الأشهر الأخيرة (الفرنسية)

أعلنت الشرطة الأفغانية قتلها تسعة من مسلحي حركة طالبان واعتقال عشرة آخرين بينهم قيادي على مستوى المناطق في اشتباكين منفصلين. جاء ذلك في وقت جرح فيه خمسة جنود كنديين في هجوم انتحاري بسيارة مفخخة استهدف عربتهم بولاية قندهار جنوبي البلاد.
 
وقال مدير الإدارة الإقليمية في هلمند محي الدين إن قوات الشرطة قتلت ثمانية من طالبان واعتقلت 10 آخرين بينهم القيادي الملا زاد الله في مواجهات بمنطقة سانغين جنوبي ولاية هلمند أسفرت أيضا عن جرح أربعة من أفراد الشرطة الأفغانية.
 
وفي شرقي أفغانستان قتلت الشرطة مسلحا وأصابت اثنين آخرين في هجوم شنه مسلحون من طالبان على نقطة تفتيش في مقاطعة زومران بولاية بكتيا في وقت مكبر من صباح اليوم.
 
وقد تبنت حركة طالبان هجوما انتحاريا بسيارة مفخخة على قافلة للقوات الكندية في مدينة قندهار صباح اليوم أسفر عن جرح خمسة من جنودها أحدهم إصابته خطيرة. وقال متحدث باسم القوات الكندية إنه سيتم نقل المصاب للعلاج في ألمانيا.
 
وقال المتحدث باسم طالبان قاري محمد يوسف إن أحد مسلحي الحركة نفذ الهجوم الانتحاري وصدم بسيارته عربة مدرعة أدى إلى تدميرها.
 
وكشف قائد القوات الجنوبية في الجيش الأفغاني الجنرال رحمة الله رؤوفي عن اسم منفذ العملية الذي تحول جسده إلى أشلاء، قائلا كان معلقا بكم قميص الانتحاري ورقة تقول إن اسمه عبد الله.
  
ووقع الهجوم بمنطقة دامان على بعد 15 كلم جنوبي قندهار، وعلى بعد نحو عشرة كيلومترات من المطار حيث تتمركز القوات الكندية. 
 
ووقع الانفجار بعد يوم واحد من مصرع جندي كندي وإصابة سبعة آخرين من بينهم اثنان حالتهما خطيرة عندما انقلبت عربتهما على طريق غربي قندهار. وقال متحدث باسم القوات الكندية إن العربة كانت تقوم بأعمال الدورية عندما وقع الحادث.
 
ويتمركز نحو 2300 جندي كندي في قندهار التي ينشط فيها مسلحون من حركة طالبان. وتعرضت هذه القوات للهجوم عدة مرات في الأشهر الأخيرة.
 
وطبقا لمسؤولين كنديين فقد قضى تسعة جنود كنديين بينهم أربعة بنيران أميركية "صديقة" كما أصيب نحو 30 جنديا كنديا بانفجار قنابل زرعت على جوانب الطرق منذ أواخر عام 2001 عندما غزت قوات أجنبية تقودها واشنطن أفغانستان للإطاحة بنظام طالبان.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة