مقتطفات من الصحف العربية والعالمية   
السبت 1433/1/15 هـ - الموافق 10/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 14:26 (مكة المكرمة)، 11:26 (غرينتش)


فيما يأتي مقتطفات من أهم الموضوعات والأخبار والآراء التي تناولتها الصحف العربية والأجنبية لهذا اليوم.

الانتفاضة السورية أخذت منحى جديدا في الأيام الأخيرة يتمثل في تخوف المعارضة السورية من "عسكرة" الانتفاضة

الصحف العربية
تناولت صحيفة القدس العربي التي تصدر في العاصمة البريطانية لندن في افتتاحيتها لهذا اليوم الشأن السوري، وقالت إن الانتفاضة السورية أخذت منحى جديدا في الأيام الأخيرة يتمثل في تخوف المعارضة السورية من "عسكرة" الانتفاضة، وقالت إن التخوف يتجلى في أمرين "الأول هو تراجع المعارضة السورية عن عسكرة الانتفاضة، والثاني تبني أساليب الثورة المدنية بأشكالها كافة مثل الإضرابات والاعتصامات والعصيان المدني".

ورأت الصحيفة أن عسكرة الانتفاضة كانت من الأخطاء الفادحة التي وقعت فيها المعارضة السورية التي أعطت النظام السوري ذخيرة يستعملها ضد المنتفضين، وأعطته الفرصة ليستمر بادعائه وجود مسلحين يقومون بأعمال شغب مسلحة.

واستبعدت الصحيفة تكرار السيناريو الليبي في سوريا، وعللت ذلك بعدم وجود نفط في سوريا وبسبب الدعم الروسي والصيني للنظام، كما أشارت إلى "فتور مفاجئ" في همة الجامعة العربية وتصرفات غربية تفتقر إلى "تفسيرات مقنعة" تتمثل في إعادة السفراء الغربيين إلى دمشق.

وخلصت إلى القول إن عودة الخيار السلمي للانتفاضة السورية هو الحل الأنجع رغم الخسائر البشرية الكبيرة التي قد تنجم عن ذلك "بسبب دموية النظام.. ولأن التدخل الأجنبي -رغم كثرة الحديث عنه- ما زال صعبا لكلفته العالية ونتائجه غير المضمونة".

وفي صحيفة الدستور الأردنية كتب ياسر الزعاترة تحت عنوان "عندما يتحدث نصر الله عن دعم الأقليات للأسد!!"، يقول إن تاريخ السيد حسن نصر الله في مقارعة إسرائيل -وبغض النظر عن التحالفات التي منحته القوة ليفعل ذلك- قد أكسبته بلا شك مكانة في قلوب أبناء الأمة، ولكن نصر الله اليوم يدرك أيضا أنه خسر تلك المكانة أو الجزء الأكبر منها بسبب موقفه من الثورة السورية، ونعني بالطبع مكانته عند المسلمين السنّة تحديدا".

النظام السوري لم يدعم المقاومة من أموال آل الأسد ورامي مخلوف (المنهوبة بالطبع)، بل من عرق الشعب السوري ومقدراته

واستغرب الزعاترة قول حسن نصر الله في الكلمة التي ألقاها في لقاء داخلي مع كوادر حزبه من أن هناك ستة ملايين سوري يدعمون النظام، أي ربع سكان سوريا، أي الأقليات غير السنية. ويقول إن نصر الله يدعي أن نصرته للنظام السوري نابعة من "أبعاد أخلاقية" أي الاعتراف بالجميل لنظام دعم حزبه.

ولكن الزعاترة يعود ويؤكد "مع أن الأبعاد الأخلاقية الحقيقية هي تلك التي تتمثل في الانتصار لشعب مظلوم خرج يطلب الحرية فواجهه النظام بالرصاص الحي والاعتقال والتعذيب، والسيد يدرك دون شك أن النظام السوري لم يدعم المقاومة من أموال آل الأسد ورامي مخلوف (المنهوبة بالطبع)، بل من عرق الشعب السوري ومقدراته".

ويؤكد الزعاترة في مقاله أن الأقربين أولى بالمعروف، ويقول "لعلنا نذكّر السيد هنا بالشعار الذي ردده إصلاحيو إيران في مظاهراتهم ضد أحمدي نجاد: لا غزة ولا لبنان كلنا فداء إيران.. والذي يعتبر أن الشعب الإيراني أولى بالأموال التي يصرفها النظام الإيراني على حزب الله وحماس والجهاد".

وفي صحيفة الثورة السورية -وهي صحيفة حكومية- اعتبر رئيس تحريرها علي قاسم أن سوريا تواجه حربين واحدة معلنة وواحدة غير معلنة، وقال إن هذه الحروب تستخدم أساليب رخيصة للنيل من سوريا.

مؤشرات الأسواق ارتفعت بعد انتهاء القمة وإعلان إقرار الإصلاحات رغم اعتراض بريطانيا

الصحف البريطانية
تناولت الصحافة البريطانية بشكل مكثف استخدام رئيس الوزراء البريطاني ديفد كاميرون للفيتو ضد حزمة إصلاحات أوروبية تهدف إلى انتشال منطقة اليورو من أزمتها الاقتصادية.

فقد عنونت صحيفة فايننشال تايمز مقالا رئيسيا لها عن الموضوع "بريطانيا تدير ظهرها لأوروبا"، وقالت إن الفيتو البريطاني قد أغضب قادة دول الاتحاد الأوروبي.

وفي غارديان كتب مراسلوها من العاصمة البلجيكية بروكسل تقريراً قالوا فيه إن عزلة بريطانيا تزداد حدة في الاتحاد الأوروبي، بعد ورود أنباء عن احتمال انضمام ثلاث دول أوروبية إضافية لحزمة الإصلاحات، هي هنغاريا والتشيك والسويد.

أما صحيفة إندبندنت فاستعرضت تأثير إعلان حزمة الإصلاحات على الأسواق، وقالت إن مؤشرات الأسواق ارتفعت بعد انتهاء القمة وإعلان إقرار الإصلاحات رغم اعتراض بريطانيا، لكنها تساءلت إن كان ذلك التأثير الإيجابي على الأسواق سيستمر إلى ما بعد نهاية عطلة الأسبوع.

اعتزام الجزيرة الرياضية تأسيس قواعد إعلامية لها في فرنسا لبث مباريات أبطال أوروبا باللغة الفرنسية قد "هز الساحة الإعلامية الفرنسية"

الصحافة الفرنسية
صحيفة ليبيراسيون تناولت الانفجار الذي جرح خمسة جنود فرنسيين من قوات الأمم المتحدة لحفظ السلام في جنوب لبنان، وقالت إن الانفجار وقع في منطقة ينتشر فيها حزب الله، وتساءلت إن كان الانفجار رسالة لها خيوط مرتبطة بالوضع في سوريا؟

وكتبت صحيفة لوموند عن فوز الجزيرة الرياضية بحقوق بث دوري أبطال أوروبا حتى عام 2015، ولأن التعليق على مباريات الدوري سيكون باللغة الفرنسية تعتزم الجزيرة الرياضية إقامة قنوات لها في فرنسا، الأمر الذي علقّت عليه الصحيفة بأنه أمر "هز الساحة الإعلامية الفرنسية".

وتناولت صحيفة كونيكسيون قضية إعطاء الأجانب المقيمين في فرنسا حق التصويت في الانتخابات المحلية. وقالت إنه رغم إقرار مجلس الشيوخ لمشروع القانون بأغلبية سبعة أصوات فقط، فإن الصحيفة شككت في إمكانية إقراره في مجلس النواب، لأن حزب الرئيس الفرنسي نيكولا ساركوزي "الاتحاد من أجل الحركة الشعبية" -الذي يتمتع بأغلبية في المجلس- يُكنّ عداء شديداً للقانون وفكرته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة