"دلتا النيجر" تتبنى تفجير أبوجا   
الثلاثاء 1431/10/27 هـ - الموافق 5/10/2010 م (آخر تحديث) الساعة 6:10 (مكة المكرمة)، 3:10 (غرينتش)
مقاتلو تحرير دلتا النيجر يقولون إنهم سيهاجمون منشآت النفط والشركات الأجنبية

تبنت "حركة تحرير دلتا النيجر" عملية تفجير سيارتين مفخختين في العاصمة النيجيرية أبوجا يوم الجمعة الماضي خلال احتفالات البلاد بذكرى استقلالها الخمسين، مما خلف 12 قتيلا و17 جريحا.
 
جاء ذلك في تصريحات أدلى بها زعيم الحركة ويدعى رامبو لقناة الجزيرة التي دخلت كاميراتها إلى معسكرات حركة تحرير دلتا النيجر حيث يتحصن مقاتلوها مدججين بأسلحتهم.
 
ودافع قائد الحركة ورجاله عن عدالة قضيتهم وعن الحرب التي يخوضونها ضد الحكومة في نيجيريا، واتهموها بتهميش مناطقهم وحرمانها من أي تنمية رغم وجود جزء كبير من ثروة النفط فيها.
 
وشكا أعضاء الحركة مما أسموه الظلم ومن غياب المدارس والمستشفيات. وقال رامبو إن مقاتليه يرتحلون دوما، وإن أي مخيم يمكن تفكيكه في غضون ثلاث ساعات.
 
وعرض المقاتلون على كاميرا الجزيرة ما قالوا إنها مخزونات من المعدات والأسلحة الجديدة التي سيستخدمونها في عمليات وشيكة ضد منشآت النفط والشركات الأجنبية في نيجيريا، واعتبروا أن ترسانتهم تظهر بطلان ادعاءات الحكومة بأنها سحقت الحركة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة