أنان يدعو إسرائيل لتجنب المدنيين وفرنسا تتضامن مع لبنان   
الاثنين 1427/6/21 هـ - الموافق 17/7/2006 م (آخر تحديث) الساعة 11:21 (مكة المكرمة)، 8:21 (غرينتش)

كوفي أنان يدعو أطراف النزاع إلى وقف الأعمال العسكرية من أجل نشر قوة فصل دولية (الفرنسية)


دعا الأمين العام للأمم المتحدة كوفي أنان اليوم في سان بطرسبرغ إسرائيل إلى الالتزام بالقانون الدولي وتجنب استهداف المدنيين والبنية التحتية المدنية في لبنان.
 
وقال أنان للصحفيين في أعقاب لقاء مع رئيس الوزراء البريطاني توني بلير على هامش قمة مجموعة الثماني إنه يجب وقف الأعمال العسكرية بين إسرائيل وحزب الله للسماح بنشر قوة فصل دولية.
 
وأضاف "يجب أن نحمل الأطراف المعنية على الاتفاق في أسرع وقت ممكن على وقف إطلاق النار لإعطائنا الوقت للتحرك".
 
كما أعلنت الرئاسة الفرنسية أن رئيس الوزراء دومينيك دو فيلبان سيتوجه اليوم إلى بيروت بطلب من الرئيس جاك شيراك للتعبير عن "تضامن فرنسا" مع الشعب اللبناني.
 
مؤشرات إيجابية
وفي وقت يستعد فيه رئيس كتلة المستقبل النائب سعد الدين الحريري للتوجه إلى أنقرة لبحث العدوان الإسرائيلي, تحدث الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن تلقيه مؤشرات إيجابية على إطلاق الجنديين الإسرائيليين.
 
ولم يستبعد الرئيس الروسي إجراء محادثات مع حزب الله وسوريا لإنهاء النزاع في الشرق الأوسط.
 
وقد بدأ وفدان عن الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي محادثات مع المسؤولين اللبنانيين في محاولة لإنهاء الأزمة, وسط حديث عن مبادرة أوروبية لم تتضح معالمها بعدُ.
 
وقال فيجاي نامبيار مستشار الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون السياسية الذي يرأس وفد المنظمة إلى لبنان، إنه يدعم جهود الحكومة اللبنانية للتوصل إلى وقف إطلاق النار وإيجاد حل للأزمة.
 
ولكن نامبيار دعا إلى إطلاق الجنديين الإسرائيليين كجزء من هذا الحل, فيما دعا منسق السياسة الخارجية الأوروبية خافيير سولانا إلى بسط سلطة الدولة اللبنانية في الجنوب وفق القرار 1555.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة