حالم بفلسطين.. تترجم إلى العربية   
الأربعاء 1423/11/5 هـ - الموافق 8/1/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

قالت دار الشروق المصرية إنها تعتزم نشر النسخة المعربة من رواية "حالم بفلسطين" للفتاة المصرية رندا غازي في الشهر الحالي. وتتعرض الرواية التي صدرت نسختها الأصلية بالإيطالية لحملة انتقادات شرسة اتهمت فيها باللاسامية في فرنسا.

وقالت مديرة مكتبة الشباب والأطفال في الدار أميرة أبو المجد إن ما أثار انتباه الدار إلى ترجمة الرواية التي صدرت قبل أكثر من عام في إيطاليا أنها لطفلة مصرية ذات أسلوب متميز لقيت استقبالا حارا وشاركت في معرض بولونيا المخصص لكتابات الأطفال, مضيفة أن الدار وقعت مع ناشر إيطالي اتفاقا لترجمة الرواية إلى العربية في سبتمبر/ أيلول الماضي قبل تفجر الحملة المعادية لها.

وأعربت عن استغرابها للضجة التي أثارتها المجموعات اليهودية في فرنسا في حين لم يحدث مثل هذا الضجيج في إيطاليا رغم مرور أكثر من عام على الرواية، مشيرة إلى عشرات المقالات التي أشادت بالكاتبة الصغيرة.

وكانت دار "فلاماريون" الفرنسية التابعة للمجموعة الإيطالية التي ترجمت الرواية إلى الفرنسية قد تعرضت لانتقادات شديدة خاصة من قبل مجموعات الضغط اليهودية التي قادت الحملة موجهة طلبا إلى وزيري الداخلية والعدل الفرنسيين بسحب الرواية, إلا أن دار النشر رفضت سحبها من الأسواق في حين قام فرعها في كندا بسحب النسخ التي سلمها لشركات التوزيع بعد ضغوط مماثلة.

يذكر أن الكاتبة المصرية التي تبلغ من العمر 15 عاما ولدت لأبوين مصريين يعيشان في إيطاليا، وهي تتقن الإيطالية مع إلمام بالعربية. وتدور أحداث روايتها حول الصراع القائم في فلسطين من منطلق يدين الممارسات الإسرائيلية إزاء الفلسطينيين، موضحة فيها الأسباب التي تدفع الفلسطينيين إلى القيام بعمليات فدائية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة