وارنر: الصهيونية وراء إبعادي وبن همام   
الاثنين 1432/11/20 هـ - الموافق 17/10/2011 م (آخر تحديث) الساعة 21:11 (مكة المكرمة)، 18:11 (غرينتش)

وارنر وعد بكشف الهبات التي حصل عليها بلاتر في حملته الانتخابية (الأوروبية-أرشيف)

حمّل جاك وارنر النائب السابق لرئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) الصهيونية مسؤولية إقصائه عن منصبه، وكذلك إبعاد رئيس الاتحاد الآسيوي السابق القطري محمد بن همام عن اللعبة.

واستقال وارنر من الفيفا بعد أن بدأت لجنة القيم تحقيقات بشأن اجتماع له مع بن همام. ويقول الفيفا إن أموالا دفعت كرشى خلال الاجتماع لمسؤولين عن كرة القدم بمنطقة الكاريبي في الفترة التي سبقت انتخابات رئاسة الاتحاد الدولي في يونيو/ حزيران الماضي.

وعاقب الفيفا بن همام بالحرمان مدى الحياة من ممارسة أي نشاط يرتبط بكرة القدم بسبب دوره بهذه القضية، في حين وقعت عقوبات إيقاف على عدد من مسؤولي الكاريبي الأسبوع الماضي.

الصهيونية
وارنر قال إن الصهيونية وراء الهجوم الضاري عليه وعلى بن همام (الجزيرة-أرشيف)

ويقول وارنر- وهو من ترينيداد وتوباغو في خطاب إلى صحيفة ترينداد غارديان سينشر بالكامل غدا الثلاثاء- إنه ينوي الحديث عن القضية وتسليط الضوء على من يشعر بأنه مسؤول عن سقوطه.

وقال أيضا في خطابه للصحيفة "سأتحدث عن الصهيونية، وهو شيء ربما يكون السبب الأكثر أهمية وراء هذا الهجوم الضاري على بن همام وعلى شخصي". لكنه لم يوضح طبيعة تدخل الجهات التي سماها (الصهيونية) في قضية إبعاده وبن همام.

وأشارت صحيفة ترينيداد غارديان لقول وارنر إنه سيكشف عن الهبات التي حصل عليها (سيب) بلاتر (الرئيس الحالي للفيفا) خلال حملته الانتخابية. وقال وارنر أيضا إنه غير سعيد بالطريقة التي عامله بها الفيفا منذ استقالته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة