صنعاء تتهم الحوثيين بقصف مخيم للنازحين في حجة   
الاثنين 1436/6/10 هـ - الموافق 30/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 20:15 (مكة المكرمة)، 17:15 (غرينتش)

اتهم وزير الخارجية اليمني المكلف رياض ياسين الحوثيين بالمسؤولية عن قصف مخيم المزرق للنازحين في محافظة حجة شمال غربي اليمن، وأودى القصف بحياة 45 شخصا، في حين قال الحوثيون إن طائرات تحالف عاصفة الحزم هي التي قصفت المخيم.

وأوضح ياسين في تصريحات صحفية بالعاصمة السعودية الرياض أن الانفجار في المخيم لم يكن ناتجا عن قصف لقوات التحالف العربي، وإنما هو قصف مدفعي من المقاتلين الحوثيين.

بالمقابل، نقلت وكالة أنباء الأناضول عن قناة المسيرة التابعة للحوثيين أن طيران عملية عاصفة الحزم استهدف المخيم، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى. ويقع المخيم في منطقة غير بعيدة عن الحدود اليمنية السعودية.

رياض ياسين: الحوثيون استهدفوا مخيم المزرق بالمدفعية (أسوشيتد برس)

وذكر الموقع الإلكتروني لوزارة الدفاع اليمنية الخاضعة لسيطرة الحوثيين أن أربعين شخصا قتلوا في المخيم بينهم نساء وأطفال، فيما جرح 250 آخرون.

منظمات دولية
من جانب آخر، قال المتحدث باسم المنظمة الدولية للهجرة التابعة للأمم المتحدة جويل مليمان إن 45 شخصا قتلوا، وأصيب 65 آخرون في قصف جوي على مخيم المزرق، وأضاف مليمان أن 75 عاملا في المنظمة يساعدون الضحايا.

وذكر مدير برنامج منظمة أطباء بلا حدود في الشرق الأوسط ماركو بابلو أن 15 شخصا قتلوا وأصيب ثلاثون آخرون في المخيم، وأضاف في تصريح لوكالة فرانس برس أنه تم نقل القتلى والجرحى إلى مستشفى حرض القريب من المخيم.

ويعيش في هذا المخيم منذ عام 2009 آلاف اليمنيين الذين نزحوا قبل سنوات من عدة مديريات في محافظة صعدة شمال البلاد جراء القتال بين الحوثيين والقوات الحكومية، كما يضم المخيم لاجئين من المهاجرين الأفارقة.

ومنذ انطلاق عمليات عاصفة الحزم الخميس الماضي نزحت قرابة 750 أسرة إلى مخيمات في محافظة صعدة، وذكر بابلو أن خمسمائة أسرة نزحت في اليومين الماضيين.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة