باكستان تمشط إقليم البنجاب بحثا عن خاطفي بيرل   
الأحد 5/12/1422 هـ - الموافق 17/2/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

الباكستاني أحمد عمر سعيد شيخ المشتبه به الرئيسي في اختطاف الصحفي الأميركي أثناء نقله إلى محكمة كراتشي (أرشيف)
قالت الشرطة الباكستانية إنها تقوم حاليا بعمليات تمشيط موسعة في إقليم البنجاب بحثا عن خاطفي الصحفي الأميركي دانيال بيرل. وأوضحت مصادر أمنية أنه يجري البحث عن رجل يعتقد أنه لعب دورا محوريا في خطف بيرل قبل أكثر من ثلاثة أسابيع.

وقال ضابط شرطة كبير في البنجاب إن الصحفي الأميركي كان يعرف شخصا باكستانيا يدعى امتياز صديقي. وأظهرت التحقيقات أن هذا الاسم مستعار واتضح أن الباكستاني اسمه أمجد حسين وله عدة أسماء أخرى.

وتعتقد الشرطة أن أمجد هو الذي خطف الصحفي الأميركي في 23 يناير/ كانون الثاني في مؤامرة دبرها الإسلامي البريطاني المولد أحمد عمر سعيد شيخ المحتجز حاليا. واعترف عمر بهدوء بخطف بيرل أمام محكمة لمكافحة الإرهاب الخميس الماضي, وأوضح أنه يعتقد أن بيرل لقي حتفه. ورفضت الحكومة الباكستانية هذا الزعم بينما قالت صحيفة وول ستريت جورنال التي يعمل فيها بيرل أنها مازالت واثقة من أنه على قيد الحياة.

وأفاد مصدر أمني أن شقيقي أمجد احتجزا في إقليم البنجاب على بعد نحو 125 كلم شرقي مولتان كما احتجزت الشرطة أقارب عدد من رفاق أمجد.

وقال مسؤول باكستاني في مجال الاتصالات إن أمجد أو امتياز صديقي اتصل بالصحفي الأميركي مرتين قبل اختفائه, ووعد بيرل بأن ينظم لقاء بينه وبين زعيم إسلامي متشدد. واختفى بيرل منذ ذلك الحين باستثناء مجموعة من الصور التي أرسلها الخاطفون لبيرل بالبريد الإلكتروني ظهر فيها مقيدا وقد صوب مسدس إلى رأسه. وقال مسؤول بارز قريب من التحقيقات إنه تم تحديد أفراد العصابة التي خطفت بيرل إلا أن أفرادها مازالوا هاربين.

وتقول مصادر في الشرطة إنه يعتقد أن أمجد عضو في جماعة حركة المجاهدين الباكستانية المتشددة. ومن المحتمل أن يكون أيضا متورطا في خطف طائرة هندية عام 1999 إلى مدينة قندهار الأفغانية.

وكان بيرل قبل اختفائه يعمل في إعداد تقرير عن احتمال وجود صلة بين البريطاني ريتشارد ريد المتهم بمحاولة تفجير طائرة أميركية فوق الأطلسي بمتفجرات خبأها في حذائه وتنظيم القاعدة الذي يتزعمه أسامة بن لادن. ولم يتضح الدافع الحقيقي وراء خطف بيرل إلا أنه كان فيما يبدو احتجاجا على الحرب الأميركية في أفغانستان ودعم باكستان لها.

وأوضحت صحيفة جانغ اليومية وهي أكبر صحيفة باكستانية أنها تلقت رسالة بالبريد الإلكتروني تفيد بأن بيرل مازال على قيد الحياة وأنه محتجز في مدينة قندهار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة