رفع أسعار الخمر يقلل الوفيات   
الأربعاء 19/1/1433 هـ - الموافق 14/12/2011 م (آخر تحديث) الساعة 15:46 (مكة المكرمة)، 12:46 (غرينتش)

رخص ثمن الخمر يدق ناقوس الخطر بإزهاق أرواح كثيرة (الفرنسية)

نبه أطباء وأكاديميون بريطانيون إلى أن المشروبات الكحولية التي تباع في المتاجر الكبيرة بأسعار في متناول الجميع تكلف آلاف الأرواح ويجب أن تكون أغلى بكثير.

وحث هؤلاء الخبراء الحكومة على اتخاذ إجراء جريء وقالوا إن السياسات الحالية لا ترقى إلى منع آلاف الوفيات من الأمراض المتعلقة بالخمر كل عام.

ويشار إلى أن رئيس الوزراء ديفد كاميرون كان قد تعهد منذ أكثر من عام بوضع حد للخصومات الكبيرة على الخمر لمنع الناس من قتل أنفسهم بمشروبات كحولية رخيصة.

وقد منعت الحكومة الائتلافية بالفعل المتاجر الكبيرة من بيع الخمر بأسعار زهيدة لكنها لم تصل إلى حد فرض السعر الأدنى لكل عبوة خمر. وهذا يعني أن العبوة الأكبر ما زال يمكن بيعها بنحو 38 قرشا إنجليزيا وجنيهين لزجاجة النبيذ.

وقال أحد المتخصصين إن جعل أقل سعر للعبوة خمسين قرشا يمكن أن ينقذ نحو عشرة آلاف نفس في السنة لكن الحكومة لا تبذل مجهودا كافيا في هذا المجال.

وتشير إحصاءات جديدة أعلنت مؤخرا أن ضعف الناس عولجوا في المستشفيات بسبب الخمر مقارنة بعشر سنوات مضت.

وتقدر إحدى المنظمات المتخصصة في المجال أن الخمر له علاقة بأكثر من مليون حالة مرضية كل عام ووجود نحو 13 ألف حالة سرطان جديدة ووفاة شخص من كل أربعة أشخاص بين سن 15 و24.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة