دبي تشهد انطلاق مهرجان مسرح الشباب   
الأربعاء 1428/8/8 هـ - الموافق 22/8/2007 م (آخر تحديث) الساعة 1:02 (مكة المكرمة)، 22:02 (غرينتش)

مشهد من مسرحية خطبة التوبة التي افتتح بها المهرجان (الجزيرة نت)

عائشة محمدية-دبي

تحتضن دبي الدورة الأولى لمهرجان مسرح الشباب الذي انطلق مساء أمس ويستمر حتى نهاية الشهر الجاري، وينظمه مجلس دبي الثقافي بمشاركة مجموعة من المؤسسات الثقافية في دولة الإمارات.

المهرجان افتتح بعرض مسرحية "خطبة التوبة" من إخراج المسرحي الشاب سالم العياضي وتأليف الفنان محمد العامري، وتروي المسرحية التي تتحدث عن الغوص جانبا من تاريخ الإمارات والمنطقة الخليجية، وقد أثارت جدلا بين الحضور.

وستتنافس العروض المشاركة في المهرجان على 13 جائزة الهدف منها تشجيعي بالدرجة الأولى أكثر منه تقييمي حسب لجنة التحكيم التي يرأسها المسرحي منقذ السريع من الكويت.

ويأتي المهرجان حسب منظميه كنتاج لثلاث سنوات من الورش المسرحية والفنية والتدريبية التي نظمها مجلس دبي الثقافي للشباب الهواة الراغبين في الالتحاق بالمسرح داخل دولة الإمارات في التمثيل والإخراج والسينوغرافيا من دون تحفظ على مشاركات شبابية عربية.

وقد اعتبر رئيس اللجنة المنظمة للمهرجان عمر غباش في حديثه للجزيرة نت أن المهرجان إضافة نوعية ومهمة للساحة المسرحية الإماراتية، كما أنه يشجع ويعطي الفرصة لجيل جديد من المواهب الإماراتية الشابة على إنتاج أعمال مسرحية خاصة بهم تحمل رؤاهم ووجهات نظرهم لقضاياهم وقضايا مجتمعهم.

جانب من الحضور في حفل افتتاح مسرح الشباب (الجزيرة نت)
وقال غباش إن الجهة المنظمة لهذا المهرجان تسعى إلى رفد الساحة المسرحية بمواهب مسرحية جديدة سيتم اكتشافها من خلال العروض المسرحية التي ستعرض ويتم تقييمها من خلال لجنة تحكيم تضم خيرة المسرحيين الإماراتيين والعرب، مشيرا إلى أن المهرجان يتطلع ليصبح ذا طابع عربي في السنوات القليلة المقبلة. 

أما المخرج الإماراتي ناجي الحاي فقد رأى في حديثه للجزيرة نت أن التجربة تأخرت كثيرا نتيجة عدم إعطائها أهمية من قبل المسؤولين، ولكن نتيجة للحراك الذي تشهده الساحة الثقافية الإماراتية، ونتيجة للجهود المضنية لأعضاء مجلس إدارة مسرح الشباب والفنون، بالإضافة إلى انتباه المسؤولين إلى الدور الذي لعبته جائزة الشباب المبدعين التي يمنحها مهرجان الشارقة المسرحي للأعمال الشبابية المتميزة من تحفيز بين المسرحيين الشباب، جاء الإعلان عن انطلاق هذا المهرجان.

وحول الجوائز والمعايير التي تضعها لجنة التحكيم في اعتبارها قال منقذ السريع للجزيرة نت إن اللجنة ستحرص على المساهمة في تشجيع الشباب ورفع معنوياتهم من أجل دفعهم إلى الاستمرار في الساحة المسرحية وإن الجائزة ستكون بمثابة إشعار للفائز بالانتباه لموهبته والعمل على تطوير أدواته الفنية ليكون مشروع فنان ناجح، مؤكدا عدم اقتصار الجوائز على الفنانين الإماراتيين والسعي إلى تكريم المتميزين دون تمييز.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة