بوش يعين قائد شرطة نيويورك السابق وزيرا للأمن   
الاثنين 1425/10/24 هـ - الموافق 6/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 0:43 (مكة المكرمة)، 21:43 (غرينتش)
كيريك مؤيد قوي لبوش (الفرنسية)
قال مسؤولون في الإدارة الأميركية إن الرئيس جورج بوش عين قائد شرطة نيويورك السابق برنارد كيريك في منصب وزير الأمن الداخلي خلفا لأول وزير في هذا المنصب توم ريدج الذي استقال الثلاثاء الماضي.
 
ومن المتوقع أن يصدر بوش إعلانا رسميا بهذا الشأن اليوم الجمعة. وحظي كيريك –وهو مؤيد قوي لبوش- باهتمام في الولايات المتحدة أثناء الهجمات التي شنت على مدينة نيويورك في 11 سبتمبر/أيلول عام 2001.
 
لكنه استقال من منصب قائد شرطة نيويورك الذي شغله عام 2000 في ديسمبر/كانون الأول عام 2001 مع رحيل عمدتها رودولف جولياني.
وعقب استقالته خدم كيريك في العراق بضعة أشهر من مايو/أيار إلى سبتمبر/أيلول عام  2003 كمستشار لوزارة الداخلية العراقية ومساعدتها على تأهيل الشرطة العراقية. 
 
وكان أول عمل في مكافحة ما يسمى بالإرهاب لكيريك الذي خدم في الشرطة العسكرية في كوريا الجنوبية إبان السبعينيات من القرن الماضي وفي المملكة العربية السعودية الذي شغل فيها منصب موظف أمن خاص.
 
وقد انضم كيريك إلى شرطة نيويورك عام 1986 وترقى في المناصب حتى عين قائدا لشرطتها.
 
وفي سياق التغييرات التي يجريها بوش على حكومته مع بداية ولايته الرئاسية الثانية في الرئاسة اختار حاكم ولاية نيبراسكا مايك جونز لشغل منصب وزير الزراعة.


جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة