الملاكم البورتوريكي ترينيداد يعلن اعتزاله   
الخميس 1423/4/24 هـ - الموافق 4/7/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
الملاكم البورتوريكي فيليكس ترينيداد (يسار) يسدد لكمة لخصمه الأميركي وليام جوبي (يمين) ببطولة العالم في الملاكمة لوزن الوسط

قرر الملاكم البورتوريكي فيليكس ترينيداد، حامل اللقب العالمي سابقا في أوزان المتوسط وفوق المتوسط والوسط، اعتزال اللعب.

وقال نيكولا ميدينا محامي ترينيداد "لقد قرر الاعتزال نهائيا بعد أن استمع إلى توصيات ونصائح والده الذي هو في نفس الوقت مدربه ومدير أعماله".

وأضاف نيكولا أن "المباريات المقبلة لن تفيده في شيء وستشكل خطورة على حالته الصحية".

وكان ترينيداد (29 عاما) قد أحرز لقبه العالمي الأول في يونيو/ حزيران 1993 بتغلبه على الأميركي موريس بلوكر حسب تصنيف الاتحاد العالمي لوزن المتوسط.

وأصبح ترينيداد أول ملاكم يفوز على البطل الأولمبي والعالمي الأميركي أوسكار دي لا هويا في سبتمبر/ أيلول 1999 محرزا اللقب الموحد حسب تصنيف الاتحاد العالمي والجمعية العالمية. كما كان ترينيداد أول من ألحق الخسارة بالأميركي فرناندو فارغاس في ديسمبر/ كانون الأول 2000 محرزا لقب بطل العالم لوزن فوق المتوسط حسب تصنيف الاتحاد العالمي.

ونال ترينيداد أيضا لقب بطل العالم لوزن الوسط حسب تصنيف الجمعية العالمية في مايو/ أيار 2001 بتغلبه على الأميركي وليام هوبي.

ويملك ترينيداد سجلا حافلا بالانتصارات التي بلغت 41 منها 34 بالضربة القاضية كانت آخرها يوم 11 يونيو/ حزيران الماضي على الفرنسي حسين شريفي. ومني ترينيداد بخسارة واحدة في مسيرته الاحترافية وكانت أمام هوبكينز في يوليو/ تموز 2001.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة