وفد وكالة الطاقة الذرية يصل كوريا الشمالية لبحث ملفاتها   
الثلاثاء 10/6/1428 هـ - الموافق 26/6/2007 م (آخر تحديث) الساعة 14:51 (مكة المكرمة)، 11:51 (غرينتش)

أولي هاينونن غادر بكين اليوم إلى بيونغ يانغ (رويترز)

وصل اليوم إلى كوريا الشمالية وفد من الوكالة الدولية للطاقة الذرية بقيادة أولي هاينونن مساعد مدير الوكالة لبحث دور المفتشين الدوليين في التحقق من إغلاق مفاعل يونغبيون وفقا لما التزمت به بيونغ يانغ في اتفاق 13 فبراير/شباط الماضي.

وقبل مغادرته العاصمة الصينية بكين متوجها إلى بيونغ يانغ، عبر هاينونن عن تفاؤله بأن تحترم كوريا الشمالية التزاماتها لاستئناف عملية تفكيك منشآتها النووية.

وأضاف "لا نزال متفائلين بعض الشيء، وسنرى هناك ما هي النتائج التي سنحصل عليها"، مشيرا إلى أن الزيارة ستستغرق ثلاثة أيام.

وستكون تلك الزيارة الأولى لمفتشي الوكالة منذ ديسمبر/كانون الأول 2002، حيث طردت بيونغ يانغ المتعاونين مع الوكالة بعدما اتهمتها الولايات المتحدة بتطوير برنامج سري لتخصيب اليورانيوم.

وأصبحت زيارة المفتشين ممكنة بعد أن انتهت قضية الأموال المجمدة لكوريا الشمالية ببنك في ماكاو والتي أعاقت تطبيق اتفاق فبراير/شباط الماضي بين القوى الكبرى وبيونغ يانغ على إغلاق مفاعل يونغبيون مقابل مساعدات في مجال الطاقة.

وأعلن مصرف دالكوم بنك الروسي، الذي اضطلع بدور الوسيط في قضية الأموال الكورية المجمدة، أن مبلغ 25 مليون دولار وضع في حساب بنك التجارة الخارجية في كوريا الشمالية.

وكانت الولايات المتحدة جمدت ذلك المبلغ في بانكو دلتا آسيا في ماكاو الصينية عام 2005، على إثر اتهامات وجهتها وزارة الخزانة الأميركية لبيونغ يانغ.

مساعدات غذائية
ونتيجة لالتزام كوريا الشمالية بإغلاق مفاعلها النووي فقد أعلنت كوريا الجنوبية اليوم استئناف مساعدات الأرز لها بعد تجميد استمر حوالي سنة بسبب الخلاف على هذا البرنامج وإجراء بيونغ يانغ سلسلة من تجارب إطلاق صواريخ في يوليو/تموز 2006.

وقال وزير التوحيد الكوري الجنوبي لي جاي يونغ للصحافيين إن "الشحنة الأولى من ثلاثة آلاف طن من الأرز سترسل السبت إلى مرفأ نامبو في كوريا الشمالية".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة