رفض شعبي مغربي للحضور الإسرائيلي بمؤتمر الدولية الاشتراكية   
الثلاثاء 1423/3/16 هـ - الموافق 28/5/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
بنيامين بن إليعازر

أعلن حزب العمل الإسرائيلي أن وزيري الخارجية والدفاع لن يشاركا ضمن وفده إلى مؤتمر الاشتراكية الدولية بالمغرب يوم الجمعة المقبل، في غضون ذلك ذكر تقرير صحفي بالمغرب أن أمانة الدولية أكدت عدم حضور قيادة الحزب الإسرائيلي وسط رفض الأحزاب الإسلامية المغربية لأي وجود إسرائيلي.

فقد قالت المتحدثة باسم حزب العمل إن الوفد لن يضم زعيمه وزير الدفاع بنيامين بن إليعازر ووزير الخارجية شمعون بيريز، مشيرة إلى أنهما يدركان عدم ملاقاتهما لأي ترحيب هناك.

ومن جانبها ذكرت صحيفة الاتحاد الاشتراكى المغربية اليوم أن الأمانة العامة للدولية الاشتراكية أكدت لحزب الاتحاد الاشتراكي الذي يستضيف مؤتمر الدولية أن قيادة حزب العمل الإسرائيلي لن تحضر المؤتمر بالدار البيضاء.

ويأتى هذا التأكيد من جانب الصحيفة الناطقة بلسان حزب الاتحاد الاشتراكي بعد أن تزايدت المعارضة التي قادتها الأحزاب الإسلامية ضد حضور أي وفد إسرائيلي للمؤتمر.


بيريز

ولم تذكر الصحيفة من سيمثل حزبي العمل وميريتس الإسرائيليين بالمؤتمر، واكتفت بالإشارة إلى أن 140 حزبا ديمقراطيا واشتراكيا من بينهم رؤساء حكومات أكدوا حضورهم.
وكان مسؤولون بحزب الاتحاد الاشتراكي قد أعربوا للأمانة العامة للدولية الاشتراكية عن قلقهم من توجيه الدعوة لبن إليعازر الذي يقود الاعتداءات الإسرائيلية ضد الفلسطينيين وبيريز، مطالبين باحترام مشاعر الشعب المغربى في هذا الصدد.

رفض إسلامي
وقد تزايدت المعارضة ضد استضافة حزب الاتحاد الاشتراكي للمؤتمر والذي سيشارك فيه إسرائيليون، إذ قال الناطق باسم جماعة العدل والإحسان الإسلامي فتح الله أرسلان إنه يجب منع حضور "الجزارين" للمغرب.

وطالب أرسلان أعضاء الاتحاد الاشتراكي بأن يصروا على موقفهم من هذا الحضور الذي قد تورطهم فيه قيادتهم وتضعهم في تناقض مع مبادئهم تجاه الشعب المغربى، مؤكدا أن الحركات الإسلامية التي أصدرت بيانا تندد فيه بالمشاركة الإسرائيلية ستنظم مظاهرات احتجاج للتعبير عن رفضها لهذه المشاركة.

كما استنكر رئيس حركة التوحيد والإصلاح أحمد الريسونى استقبال من وصفهم بالصهاينة على أرض المغرب، وقال إن ذلك مكافأة لهم على عدوانهم على الشعب الفلسطيني، مؤكدا أن استقبال أي وفد إسرائيلي بمثابة انتحار سياسي لحزب الاتحاد الاشتراكي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة