ملايين الزوار الشيعة يحتشدون بكربلاء وقتلى بهجمات متفرقة   
الخميس 1429/2/21 هـ - الموافق 28/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 15:25 (مكة المكرمة)، 12:25 (غرينتش)

محافظ كربلاء أكد أن عدد الزوار بلغ أرقاما كبيرة لم تسجل في أي زيارة سابقة (الفرنسية)

احتشد ملايين الزوار الشيعة في كربلاء جنوب بغداد لإحياء ذكرى أربعينية
الإمام الحسين بن علي (رضي الله عنهما) وسط إجراءات أمنية مشددة خوفا من وقوع هجمات.

وقال قائد شرطة كربلاء اللواء رعد شاكر إن "تسعة ملايين زائر" دخلوا المدينة، مشيرا إلى أن قوات الأمن العراقية في كربلاء وضعت خطة محكمة لمواجهة أي هجمات محتملة على الزوار.

من جانبه أكد محافظ كربلاء عقيل الخزعلي أن "الأعداد التي دخلت إلى المدينة بلغت أرقاما كبيرة لم تسجل في أي زيارة أخرى سابقا".

وتشهد مداخل المدينة الشمالية والشرقية والجنوبية ازدحاما شديدا مع تدفق مئات الآلاف من الزوار الذين يرتدون السواد.

ونشر أكثر من 40 ألف عنصر من قوات الجيش والشرطة على مقاطع طرق محافظة كربلاء و10 آلاف عنصر من وحدات التدخل السريع والطوارئ على 10 مواقع إستراتيجية في المدينة.

الوضع الميداني
الصحفيون العراقيون شيعوا جنازة نقيبهم شهاب التميمي في بغداد (الفرنسية)
ميدانيا قال الجيش الأميركي إن جنوده قتلوا رجلا مكسور اليد لم يرد على تحذيراتهم بعد الاشتباه به أثناء قيامهم بدورية في بعقوبة شمال شرق بغداد.

وقال الناطق باسم الجيش الأميركي الرائد براد لايتن إن الجنود شاهدوا رجلا يرتدي سترة فضفاضة يقترب منهم فأطلقوا عليه النار بعد تحذيره، مشيرا إلى أنه تبين من التحقيق الأولي أن يد الرجل كانت مكسورة وعليها جص ما جعل سترته تظهر فضفاضة.

وأوضح "لم نجد سلاحا ولا ما يثير الشكوك والحادث الذي كان خطأ ما زال يخضع للتحقيق".

وقبل ذلك أفادت مصادر أمنية عراقية بمقتل خمسة عراقيين في هجمات متفرقة أمس الأربعاء.

فقد قتل أحد الزوار الشيعة وأصيب آخران في انفجار عبوة ناسفة استهدف حافلة تنقل زوارا شيعة في منطقة حي الأمانة شرقي بغداد، كما قتل شخص وأصيب آخران في انفجار عبوة ناسفة بسيارة مدنية في حي الغدير شرقي بغداد أيضا.

وإلى الشمال من بغداد قتل جندي وأصيب آخران في هجوم مسلح استهدف سيارتهم في تكريت، كما قتل شخصان على الأقل وأصيب ثالث في انفجار سيارة مفخخة استهدف دورية للشرطة شرقي الموصل.

يأتي ذلك بينما شيع الصحفيون العراقيون جنازة نقيبهم شهاب التميمي الذي توفي أمس في أحد مستشفيات بغداد متأثرا بجروح سابقة أصيب بها في هجوم مسلح استهدفه السبت الماضي في حي الوزيرية شمالي العاصمة بغداد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة