تظاهرة في قم تجبر مشاركات غربيات على الحجاب   
الأربعاء 1421/11/28 هـ - الموافق 21/2/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

تظاهر قرابة مائة من علماء الدين الشيعة مساء الثلاثاء فى مدينة "قم" المقدسة جنوب طهران احتجاجا على رفض بعض المشاركات الأجنبيات فى مؤتمر تستضيفه طهران لبس الحجاب أثناء المؤتمر.

وقالت صحيفة "إيران" الحكومية إن المتظاهرين الذين تجمعوا أمام إحدى الحوزات الدينية كانوا يرفعون نسخا من صحف نشرت صورا التقطت من الخلف للنساء وهن حواسر الرأس. ورفع المتظاهرون لافتات تندد بالسفور.

وكانت الصحف قد نشرت صورا لثلاث نسوة يمثلن منظمات أجنبية غير حكومية يشاركن فى مؤتمر آسيوي حول العنصرية ويعقد في طهران حواسر الرأس فيما يمنع القانون الإيراني ذلك بشكل حازم.

وأمام إلحاح المسؤولين الإيرانيين وافقت النسوة الثلاث على لبس الحجاب بعد رسالة احتجاج وصفن فيها الأمر بأنه تعد على الحرية والكرامة.

يذكر أن السلطات الإيرانية تصر على أن تلتزم النساء الأجنبيات اللائي يزرن البلاد باحترام التقاليد الإسلامية المتعلقة بالملبس والسلوك، ولم تتردد سلطات مطار طهران الدولي من قبل في رفض دخول زوجة أحد الوزراء الأجانب أصرت على عدم تغطية شعرها، وقد أدى الموقف إلى إلغاء زيارة الوزير.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة