المدعي العام لمحكمة الجنايات الدولية يؤدي اليمين القانونية   
الاثنين 16/4/1424 هـ - الموافق 16/6/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

رئيس المحكمة يؤدي اليمين القانونية(رويترز-أرشيف)
يؤدي اليمين القانونية في لاهاي اليوم الاثنين أول مدع عام للمحكمة الجنائية الدولية المكلفة ملاحقة مجرمي الحرب، وسط استمرار معارضة الولايات المتحدة.

فمن المقرر أن يؤدي الأرجنتيني لويس أوكامبو -وهو محام في حقوق الإنسان اكتسب شهرة بسبب مواقفه المناوئة للحكم العسكري لبلاده في الثمانينيات- اليوم اليمين القانونية ليكون بذلك أول من يشغل هذا المنصب في المحكمة الدائمة المكلفة ردع مجرمي الحرب.

وسيؤدي أوكامبو (50 عاما) اليمين أمام أعضاء المحكمة الثمانية عشر. وسيعقد مؤتمرا صحفيا ويترأس اجتماعا يعرض فيه أولوياته الثلاثاء والأربعاء.

ويأتي تولي أوكامبو لمهامه في وقت تجري فيه مواجهة بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي بشأن المحكمة ستكون نتيجتها حاسمة لمستقبل عمل هذه الهيئة الدولية.

وتأمل واشنطن إبرام اتفاقات ثنائية مع أكبر عدد ممكن من الدول تنص على منع تسليم رعاياها إلى لاهاي بحجة تسييس القضايا المقدمة للمحكمة. وأبرمت حتى الآن اتفاقات مع 37 دولة تمتنع بموجبها تلك الدول عن تسليم المواطنين الأميركيين للمحكمة.

وتقول منظمات غير حكومية إن واشنطن توصلت إلى هذه الاتفاقات التي تستثني رعاياها من المثول أمام المحكمة باللجوء للتهديد بقطع المساعدات الإنسانية عن تلك الدول في حال لم تتعاون في هذا الصدد.

وفازت الولايات المتحدة الأسبوع الماضي في الأمم المتحدة بإعفاء لمدة عام من الملاحقة، غير أن الاتحاد الأوروبي يصر من جانبه على توسيع اختصاص المحكمة وحذر من أن العفو الذي حصلت عليه واشنطن لن يكون دائما.

وسيشغل أوكامبو المنصب الأساسي في المحكمة، وسيعود له أمر البت في بدء التحقيقات شرط حصوله على موافقة القضاة. وتنص اتفاقية روما التي وقعت في العام 1998 على أن تشمل أحكام هذه المحكمة مرتكبي جرائم حرب أو جرائم ضد الإنسانية أو عمليات إبادة جماعية.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة