دي ماريا: الأرجنتين تفتقر لمهاجمين طوال   
الخميس 1436/9/8 هـ - الموافق 25/6/2015 م (آخر تحديث) الساعة 23:07 (مكة المكرمة)، 20:07 (غرينتش)

أقر الجناح الأرجنتيني أنخل دي ماريا بأن منتخب بلاده -الذي يواجه كولومبيا الجمعة في ربع نهائي كوبا أميركا لكرة القدم- يعاني صعوبات أمام الدفاعات العنيدة المتكتلة أمام المرمى، معتبرا أن المنتخب "بحاجة لمهاجمين يتمتعون بقامة طويلة".

ورد دي ماريا على الانتقادات التي شملت الأرجنتين لفوزها بهامش ضيق في الدور الأول من المسابقة القارية على أورغواي وجامايكا 1- صفر وتعادلها مع باراغواي 2-2، بالقول "الناس والصحفيون يتحدثون كثيرا، لكن ليس سهلا أن تواجه عشرة مدافعين".

وأضاف لاعب مانشستر يونايتد الإنجليزي لموقع "أولي" الرياضي "ضد جامايكا كنا في النصف الهجومي وهم في الدفاع، فكان صعبا إيجاد الثغرات".

ورغم التشكيلة المدججة بالنجوم الهجوميين، على غرار ليونيل ميسي وسيرخيو أغويرو وكارلوس تيفيز وإيزيكييل لافيتزي وغيرهم، رأى دي ماريا (27 عاما) أن فريقه يفتقد للمهارات الرأسية في الهجوم، وأنه بحاجة لمهاجمين مثل المعتزلين هرنان كريسبو أو غابريال باتيستوتا.

قصر القامة
وقال "عندما يلعب كريسبو أو باتي في مركز وسط، يمكنك رفع الكرة ليضرباها برأسهما. نحن قصار القامة، وإذا لم نلعب على الأرض تصبح الأمور معقدة".

ودافع جناح ريال مدريد الإسباني السابق عن طريقة لعب المدرب الحالي تاتا مارتينو، وقال "الآن أصبحنا نمتلك الكرة أكثر ونمارس الضغط بشكل متزايد. نبحث عن اللعب في منطقة الخصم وليس حثه على الخروج منها".

مهاجم الأرجنتين المعتزل غابريال باتيستوتا (أسوشيتد برس-أرشيف)

وعن احتمال تركه مانشستر يونايتد بسبب بقائه لفترات على مقاعد البدلاء في تشكيلة المدرب الهولندي لويس فان غال، قال دي ماريا "جئت بهدف محدد وانتهى المطاف بي على مقاعد البدلاء. يصعب علي أن أقول كيف أشعر هناك. بدأت جيدا مع الأهداف والتمريرات الحاسمة، وكنت أعيش فترة جميلة لغاية ابتعادي. من الصعب شرح سبب عدم خوضي المباريات... لكن لا، لن أرحل لأني لا أفكر بهذه الطريقة".

وأضاف اللاعب المنتقل إلى يونايتد الصيف الماضي مقابل 59.7 مليون جنيه إسترليني بعد تتويجه بلقب دوري أبطال أوروبا مع ريال مدريد الإسباني ومساعدته الأرجنتين على بلوغ نهائي المونديال "في مدريد كنت أتعرض للصافرات أحيانا حول الملعب لكني واجهتها وانقلبت الأمور. أحب التعامل مع العقبات".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة