بدء التصويت بداكوتا ومونتانا وكلينتون لن تنسحب   
الثلاثاء 1429/5/29 هـ - الموافق 3/6/2008 م (آخر تحديث) الساعة 19:49 (مكة المكرمة)، 16:49 (غرينتش)

باراك اقترب من الفوز بترشيح الحزب الديمقراطي للرئاسة (الفرنسية)

بدأ الناخبون في ولايتي داكوتا الجنوبية ومونتانا الإدلاء بأصواتهم في اليوم الأخير من الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي مع اقتراب المترشح باراك أوباما من الفوز بترشيح الحزب لخوض سباق الرئاسة الأميركية المقررة في نوفمبر/ تشرين الثاني القادم، في حين أعلن مسؤولون عن حملة منافسته هيلاري كلينتون أنها لن تنسحب من السباق هذه الليلة.

ويعتبر أوباما الأوفر حظا للفوز في الولايتين اللتين سترسلان 31 مندوبا إلى المؤتمر الوطني الديمقراطي. وهذا العدد لا يكفي لوصوله إلى عتبة 2118 مندوبا الضرورية للفوز بترشيح الحزب، غير أن فريقه يعول على دعم "كبار المندوبين" الذين يملكون حرية التصويت في المؤتمر.

وبحسب موقع "ريل كلير بوليتيكس" المتخصص المستقل، فإن باراك أوباما بحاجة إلى 44 مندوبا للفوز بالترشيح.

وفي هذا الإطار حصل أوباما على دعم البرلماني الأسود من كارولينا الجنوبية جيمس كلايبرن الرجل الثالث في أغلبية مجلس النواب.

وقال كلايبرن -الشخصية البارزة في كفاح السود من أجل الحقوق المدنية- لإحدى محطات التلفزة الأميركية إنه قرر منح صوته بصفته مندوبا كبيرا إلى أوباما، معربا عن أمله في أن يعلن باقي المندوبين الكبار مواقفهم اليوم كي يبلغ سيناتور إلينوي عتبة الأصوات المطلوبة للفوز.

انسحاب وشيك
كلينتون قد تقر بهزيمتها في حال نيل باراك العدد المطلوب من المندوبين (الفرنسية)
وفي المقابل أعلن مسؤولو حملة كلينتون في بيان أنها لن تنسحب من السباق الرئاسي هذه الليلة، نافين بذلك تقارير تحدثت عن أنها ربما تقر رسميا بهزيمتها أمام باراك.

وقبل ذلك قال تيري ماكوليفماكوليف مدير حملة كلينتون إنها ستهنئ أوباما في حال حصوله على 2118 مندوبا المطلوبة للفوز، مشيرا إلى أن أوباما لم يصل بعد لهذا العدد.

وكان الرئيس الأميركي السابق بيل كلينتون ألمح أمس إلى احتمال نهاية وشيكة للحملة الانتخابية، وقال لأنصار زوجته في داكوتا الجنوبية "اليوم قد يكون آخر يوم أشارك فيه في حملة من هذا القبيل".

وأضاف بحسب ما نقلت محطتا "أي بي سي" و "أن بي سي" التلفزيونيتان الأميركيتان إنه كان يعتقد أنه انتهى من العمل السياسي حتى قررت هيلاري الترشح، مؤكدا أنه كان شرف كبير له أن يقوم بالحملة من أجلها.

وبحسب صحيفة "بوليتيكو" الإلكترونية فإن أعضاء فريق الحملة المكلفين بتنظيم التنقلات تمت دعوتهم للقدوم الثلاثاء إلى نيويورك وإبلاغهم بأن مهمتهم شارفت على الانتهاء.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة