غوغل توقع اتفاقية مع مكتبات عالمية   
الثلاثاء 1425/11/10 هـ - الموافق 21/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 13:24 (مكة المكرمة)، 10:24 (غرينتش)

أعلن اليوم أكثر موقع إليكتروني للبحث شهرة في العالم (غوغل) عن توقيع اتفاق مع بعض المكتبات العالمية للبحث وجامعة أكسفورد للبدء بتحويل مقتنياتها إلى ملفات رقمية يسهل الوصول إليها مجانا عبر الشبكة.
 
وقالت صحيفة نيويورك تايمز إن الهدف هو توسيع رقعة الشبكة لتتعدى هيكل مادتها القيمة الحالية، ولتخلق بطاقة كتالوج رقمية ومكتبة للبحث عن الكتب العالمية وأوراق بحث فضلا عن مجموعات خاصة أخرى.
 
ونقلت عن مطلعين أن تكلفة هذا المشروع تصل إلى 10ملايين دولار لكل مجموعة قوامها 15مليون كتاب، وتوقع أمناء المكاتب بأن المشروع قد يستغرق عقدا من الزمن على الأقل.
 
وقالت الصحيفة إن سباقا سيجري بين الكثير من مواقع الإنترنت مثل أمازون وميكروسوفت وياهو لاسيما وأن هذه الاتفاقيات ليست خاصة بغوغل فقط، حيث قد تسعى تلك المواقع إلى الحصول على حق تقديم خدمة التصفح للمواد المكتبية نظير بيع إعلانات دعائية للمكتبات بينما تتلقى الأخيرة أيضا مساعدة في تحويل مقتنياتها إلى مجموعات رقمية لاستخداماتها المؤسساتية.
 
ونقلت نيويورك تايمز عن مدير مكتبة جامعة ستانفورد قوله "خلال عقدين ستكون معظم المعرفة في العالم متوفرة ومحولة إلى أشكال رقمية بحيث تتيح المجال للقراءة المجانية عبر الإنترنت كما هو الحال في القراءة المجانية بالمكتبات هذه الأيام".
 
وأشارت إلى أن مكتبة الكونغرس ومكتبات عالمية أخرى بالولايات المتحدة وكندا ومصر والصين وهولندا أعلنت عن خطة لتوفير مادة أرشيفية رقمية تتألف من مليون كتاب على الإنترنت، مضيفة أنها قد تبلغ 70 ألف مجلد بحلول أبريل/نيسان القادم.
 
وأكدت الصحيفة أن هذه الاتفاقيات تتيح المجال لغوغل أن تنشر النصوص كاملة لكتب قديمة باتت محررة من حقوق الطبع، بينما تسمح لها بعرض بعض المقتبسات للنصوص المقيدة بحقوق الطبع ولكنها تقدم ما يكفي للقارئ للحكم ما إذا كانت تلبي حاجاته وبالتالي يمكن شراؤها.
 
ومن الشروط أيضا –وفقا للصحيفة- عدم قدرة القارئ على نسخ أو طباعة المادة المقيدة بحقوق الطبع والنشر.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة