مقتل سبعة مقاتلين ومدنيين في إقليم كشمير   
الخميس 1423/9/17 هـ - الموافق 21/11/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

جنود هنود يقومون بمراقبة خط السيطرة الفاصل بين شطري إقليم كشمير (ارشيف)
قالت الشرطة الهندية إن جنودا من القوات العسكرية الحكومية قتلوا خمسة مقاتلين كشميريين قرب خط السيطرة الفاصل بين شطري إقليم كشمير, فيما أطلق المقاتلون النار على مدنيين وأردوهما قتلى.

وقد قتل الجيش الهندي المقاتلين الخمسة في قرية قرب مقاطعة كوبوارا المحاذية للخط الذي يفصل بين الجزء الهندي والباكستاني لإقليم كشمير. ولم توضح الشرطة فيما إذا كان الخمسة قتلوا خلال محاولتهم العبور من الجزء الباكستاني من الإقليم أم أنهم كانوا قد عبروه فعلا.

وقال ناطق باسم القوات الأمنية إن الجيش عثر على بندقية ومسدس من منطقة الحادث. في الوقت ذاته قتل مدنيين مسلمين رميا بالرصاص في مكانين مختلفين في منطقة أنانتانغ جنوبي كشمير. وقالت الشرطة إن الشخصين قتلا على يد مقاتلين كشميريين إلا أن الدوافع ما تزال غير معروفة.

يذكر أن أكثر من 37500 شخصا قتلوا منذ اندلاع المقاومة ضد السيطرة الهندية على إقليم كشمير عام 1989. ويقول المقاتلون الكشميريون وباكستان إن العدد أكبر بمرتين عن العدد المعلن. وتتهم الهند باكستان بدعم وتمويل المقاتلين الكشميريين, فيما تنفي إسلام آباد هذه التهم وتقول إنها تقدم لهم الدعم المعنوي والدبلوماسي فقط.

هزة أرضية
من جهة أخرى ذكرت وكالات الأنباء الهندية أن هزة أرضية بلغت قوتها 5.5 درجات على مقياس ريختر وقعت صباح اليوم في كشمير. ونقلت الوكالات عن مراكز الأرصاد الهندية أن الهزة وقعت في الساعة 3:02 فجرا بالتوقيت المحلي (21:23 بتوقيت غرينتش).

وأعلن المركز الوطني الأميركي للمعلومات بشان الهزات الأرضية ان قوة الهزة بلغت 5.8 درجات, موضحا أنها وقعت على بعد 155 كلم من سرينغار العاصمة
الصيفية لإقليم كشمير. ولم تبلغ وكالات الأنباء الهندية لحد الآن عن وقوع ضحايا أو أضرار.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة