غارديان: دراسة تجدد الأمل في تعافي مرضى السكتة الدماغية   
الأربعاء 1429/2/14 هـ - الموافق 20/2/2008 م (آخر تحديث) الساعة 11:37 (مكة المكرمة)، 8:37 (غرينتش)
طبيبة تجري فحصا مجهريا (رويترز)
نقلت غارديان عن فريق من الأطباء الأميركيين تأكيدهم أن مرضى السكتة الدماغية يمكن أن يتلقوا حقن الخلايا الجذعية للمساعدة في إصلاح الضرر الذي أصاب أدمغتهم خلال السنوات الخمس القادمة.
 
فقد تجددت الآمال في ظهور علاج بعد التجارب المخبرية التي أظهرت إمكانية تحويل الخلايا الجذعية الجنينية البشرية إلى مجموعة من الخلايا الدماغية دون حدوث آثار جانبية خطيرة.
 
وقالت الصحيفة إن باحثين من جامعة ستانفورد اختبروا الخلايا بحقنها في أدمغة عشرة فئران كانت تعاني من سكتات دماغية، فتحركت الخلايا عبر أنسجة الدماغ السليمة وتجمعت في المنطقة المصابة بالسكتة وبدأت تتصل بخلايا الدماغ السليمة الأخرى.
 
ونوهت الصحيفة بما قاله الباحثون من أن "هذا هو أول تقرير يوضح أن زراعة خلايا جذعية عصبية بشرية مأخوذة من خلايا جذعية جنينية بشرية يمكن أن تحسن السلوك العصبي بعد السكتة الدماغية التجريبية".
 
وأضافت أن نحو 130 ألف شخص في بريطانيا يصابون بسكتة دماغية لأول مرة كل عام، بما يعادل شخصا في كل خمس دقائق، وأن الرجال أكثر عرضة للسكتات من النساء إذ تبلغ نسبتها نحو 90% في سن 55 فما فوق.
 
وأشارت غارديان إلى أن دراسة أخرى منفصلة قام بها علماء من مركز أبحاث الدماغ في هلسنكي وجدوا فيها أن مرضى السكتات الدماغية تعافوا أسرع بعد عزفهم للموسيقى في إطار علاجهم التأهيلي.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة