الأطراف الأفغانية المتحاربة تتفق على هدنة مؤقتة   
الأربعاء 19/12/1421 هـ - الموافق 14/3/2001 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طبيبة أفغانية تقوم بفحص طفل في أحد المخيمات الأفغانية
قالت الأمم المتحدة إن الأطراف الأفغانية المتحاربة وافقت على وقف مؤقت لإطلاق النار لمدة أسبوع واحد، من أجل السماح بإنجاح برنامج للتطعيم ضد شلل الأطفال.

وأكدت الأمم المتحدة تعهد كل من حركة طالبان الحاكمة ومعارضيها في تحالف الشمال الذي يقوده وزير الدفاع السابق أحمد شاه مسعود الالتزام بالهدنة.
ومن المقرر أن تبدأ المرحلة الأولى من برنامج التطعيم المخصص لهذا العام يوم غد الخميس وتنتهي يوم 17 من هذا الشهر.

وجاء طلب عقد الهدنة من أجل تطعيم أطفال أفغانستان ضد مرض شلل الأطفال من منظمة اليونيسيف ومنظمة الصحة العالمية. وستمتد الهدنة لغاية التاسع عشر من هذا الشهر.

وكانت منظمات الأمم المتحدة المتخصصة قد قادت حملة لتطعيم 5.7 ملايين طفل أفغاني في شهري أكتوبر/تشرين الأول ونوفمبر/تشرين الثاني من العام الماضي. وتبذل جهود خاصة هذا العام من أجل تطعيم الأطفال الذين شردتهم الحرب.

ويقدر عدد الذين تركوا منازلهم إلى مخيمات داخل أفغانستان -بسبب أسوأ موجة جفاف تشهدها البلاد، وبسبب الحرب التي تدور بين طالبان ومعارضيها- بـ 500 ألف شخص.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة