بوش يكرم مراسلي الحرب على العراق   
الأحد 1424/2/26 هـ - الموافق 27/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
صحفيون يتابعون خطابا للرئيس صدام حسين في مبنى وزارة الإعلام ببغداد (أرشيف)

كرم الرئيس الأميركي جورج بوش الصحفيين الذين عملوا وماتوا في العراق قائلا إنهم تقاسموا مخاطر الحرب كي ينقلوا الحدث بطريقة لم تحدث أبدا من قبل.

وقال بوش أمس السبت في العشاء السنوي التاسع والثمانين الذي ينظمه البيت الأبيض لرابطة المراسلين "شاهدنا صور الحرب على نحو أقرب وأوضح من أي وقت مضى بفضل الصحفيين الذين تقاسموا دوما مخاطر الحرب".

وأضاف أن الصحفيين سنحت لهم فرصة مشاهدة الأنشطة العسكرية وأن العسكريين ازداد احترامهم للصحفيين المرافقين لهم الذين أظهروا تماسكا وشجاعة خاصة.

وتحدث بوش لنحو عشر دقائق مذكرا بالصحفيين الثلاثة عشر الذين قتلوا في العراق وبينهم أميركيان هما مايكل كيلي رئيس تحرير مجلة "أتلانتك مونثلي" السابق وديفد بلوم من تلفزيون "إن بي سي".

وشارك في عشاء هذا العام نجوم من هوليود بينهم الممثل روب لوي والكوميدي درو كاري والممثلتان بو ديريك وماري تايلر مور, كما شارك مسؤولون بارزون في الإدارة الأميركية بينهم وزير الخارجية كولن باول ومستشارة الأمن القومي كوندوليزا رايس.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة