أميركا تتلقى ثلاثة أهداف بولندية لا تمنعها من التأهل   
الجمعة 1423/4/4 هـ - الموافق 14/6/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)
البولندي إيمانويل أوليساديبي يحتفل بتسجيل هدف في مرمى الولايات المتحدة

تلقت الولايات المتحدة خسارة كبيرة أمام بولندا 1-3 في الجولة الثالثة الحاسمة من مباريات المجموعة الرابعة، لم تمنعها من التأهل للدور الثاني من بطولة كأس العالم بفضل فوز كوريا الجنوبية على البرتغال 1-صفر.

وسجل أهداف المنتخب البولندي الثلاثة كل من أوليساديبي وكريسالوفيتش وزيفلاكوف في الدقائق 3 و5 و66، أما هدف الولايات المتحدة الوحيد فسجله لاندون دونافان في الدقيقة 82.

وبهذه الخسارة توقف رصيد الولايات المتحدة عند أربع نقاط وبقيت في المركز الثاني خلف كوريا التي تصدرت برصيد سبع نقاط, وتوقف رصيد البرتغال عند ثلاث نقاط, أما بولندا فرفعت رصيدها إلى 3 نقاط أيضا.

وستواجه الولايات المتحدة في الدور الثاني المكسيك، أما كوريا الجنوبية فستلتقي إيطاليا.

بداية بولندية

الأميركيان رينا وستيوارت يعترضان على الحكم
ومع بداية المباراة أضاعت الولايات المتحدة أولى الفرص في الدقيقة الثانية، وافتتحت بولندا التسجيل مبكرا في الدقيقة الثالثة من ركلة ركنية من الجهة اليمنى تابعها أوليساديبي برأسه ارتدت من أحد اللاعبين فعاد وتابعها في سقف الشباك.

ورد الأميركيون بعد ثوان قليلة بهدف فرانكي هايدوك لكن الحكم ألغاه معتبرا أنه ارتكب خطأ ضد غلوفاكي. وأضافت بولندا هدفا ثانيا بعد دقيقتين عندما مرر كرينوفيك كرة من الجهة اليسرى تابعها كريسالوفيتش داخل الشباك.

إحدى الهجمات البولندية التي قادها اللاعب كوشارسكي أثناء المباراة
وضغط الأميركيون للتسجيل قبل فوات الأوان لكنهم لم يتمكنوا من اختراق المنطقة البولندية فعمدوا إلى التسديد من خارجها, فسدد براين ماكبرايد كرة قوية بين يدي الحارس مايدان في الدقيقة 11, ثم سدد كلينت ماتيس أخرى على يسار المرمى مباشرة في الدقيقة 14, وارتقى ماكبرايد لكرة برأسه في متناول مايدان في الدقيقة العشرين.

وتابع كوشارسكي كرة من الجهة اليمنى فسددها على الطاير بعيدة عن المرمى في الدقيقة 28 وأفلت مرمى الولايات المتحدة من هدف محقق إثر كرتين من زورافسكي على دفعتين, في الأولى أبعدها الحارس فريدل, وفي الثانية ارتدت من القائم الأيمن في الدقيقة 29.

الحارس الأميركي براد فريديل وزميله فرانكي هيجدوك يراقبان هجمة بولندية مرت بجوار القائم
وأضاع الأميركيون ثلاث فرص الأولى في الدقيقة 31 عبر جون أوبراين الذي سدد كرة قوية علت العارضة والثانية للاندون دونافان الذي سددها على يسار المرمى في الدقيقة 38, والثالثة في الدقيقة 40 عندما سدد أوبراين كرة اصطدمت بكلوس وتحولت سهلة بين يدي الحارس, ثم أنقذ الحارس الأميركي فريدل كرة قوية من كرينوفيك في الدقيقة الثانية من الوقت بدل الضائع.


أخطاء دفاعية أميركية
البولندي مارتشين زيفلاكوف سعيد بتسجيله الهدف الثالث في مرمى أميركا
وفي الشوط الثاني سيطرت الندية من كلا الفريقين, فسعى الأميركيون للتسجيل وتركوا مساحات خالية في منطقتهم كاد البولنديون يستغلونها في هجماتهم المرتدة الخطيرة. وبدل أن يقلص رجال المدرب بروس أرينا الفارق تلقى مرماهم هدفا ثالثا بواسطة زيفلاكوف بديل كوخارسكي في الدقيقة 66 الذي تابع برأسه كرة من الجهة اليسرى داخل الشباك.

ثم أهدر زورافسكي فرصة إضافة الهدف الرابع لبولندا في الدقيقة 78 من ركلة جزاء إثر إعاقة كريسالوفيتش من قبل سانيه لكن الحارس فريدل اختار الجهة الصحيحة للارتماء عليها والتقط الكرة. ولم يتغير شيء في الدقائق الأخيرة خصوصا أن الأميركيين لم يحاولوا اللحاق بالكرة لأن نتيجة المباراة الثانية كانت تؤهلهم إلى الدور الثاني.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة