معارض مغربي يطالب بالقضاء على الفساد بالجيش   
الاثنين 1423/8/15 هـ - الموافق 21/10/2002 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محمد السادس
طالبت رسالة مفتوحة وجهها أحد المعارضين المغاربة الملك محمد السادس بالقضاء على الفساد في الجيش وتلبية مطالب لجنة الضباط الأحرار التي أعلن عن تشكيلها مؤخرا.

ودعت الرسالة التي نشرت في صحيفة لوجورنال الأسبوعية أمس الأحد العاهل المغربي إلى "التحرك والقيام بالثورة التي ينتظرها الشعب وتقضي على الفساد وتضع حدا للإفلات من العقاب وتؤمن وترسخ الديمقراطية الحقيقية ودولة القانون".

وقال معد الرسالة خالد الجماعي إن بعض الصحف المغربية المستقلة حذرت مرات عدة بوضوح ودون أي لبس من وجود لوبي اقتصادي يتمتع بنفوذ قوي في الجيش.

وتحدثت الرسالة عن بيان نشرته لجنة عمل الضباط الأحرار في الجيش المغربي وأدان فيه ضباط كبار لم تكشف أسماؤهم الفساد في الجيش.

من جهة أخرى نقلت الصحيفة المغربية عن مصادر مطلعة أن لجنة عمل الضباط الأحرار التي أنشئت مؤخرا حقيقية، وأضافت أن اللجنة لا تضم سوى بعض الضباط العاملين في الجنوب المغربي، لكنها تعتزم القيام بأعمال أخرى.

وفي تعليق على تشكيل اللجنة قال الجماعي في رسالته المفتوحة إن العسكريين المعنيين اختاروا هذا الطريق لأنهم لم يجدوا ربما قناة أفضل للتحاور مع الملك.

وأضاف أن خيارهم قد يكون تأثر بمصير اثنين من ضباط الصف حكم عليهما بالسجن سبعة أعوام لأنهما أرادا إبلاغ السلطات بأعمال دنيئة قام بها رؤساؤهم. ودعا الجماعي ملك المغرب إلى التحرك بحكمة وحزم وعدم الرضوخ للذين يدعمون فرضيات المؤامرات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة