انفجار عبوة ناسفة وتفريق معارضين للحوثيين بتعز   
الخميس 15/5/1436 هـ - الموافق 5/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 18:07 (مكة المكرمة)، 15:07 (غرينتش)

أصيب عدد من الأشخاص اليوم الخميس جراء انفجار عبوة ناسفة في مدينة تعز جنوبي اليمن التي تسعى جماعة الحوثي إلى إيجاد موطئ قدم لها فيها رغم الحراك الشعبي الرافض لوجودها هناك.

وقال شهود إن العبوة كانت مخبأة في سلة للفضلات بشارع العواضي القريب من شارع جمال عبد الناصر, وانفجرت إثر مرور مسيرة صغيرة مؤيدة لجماعة الحوثي. وأسفر الانفجار عن إصابة عدد من الأشخاص نُقل اثنان منهم إلى المستشفى.

وتعتبر هذه المسيرة -التي ضمت عشرات فقط من مؤيدي جماعة الحوثيين- واحدة من مظاهرات تأييد قليلة للجماعة في هذه المحافظة التي لم يدخلها مسلحو الحوثيين, وقد فرقت قوات الأمن عشرات الشبان المناهضين للحوثيين بعدما حاولوا اعتراض المسيرة.

وكانت جماعة الحوثي قد اجتاحت صنعاء في 21 من سبتمبر/أيلول الماضي, وزحفت لاحقا نحو محافظات في غرب ووسط اليمن, ووصلت إلى مشارف مدينة تعز. وتُتهم فيه جماعة الحوثي بالسعي لنقل الاضطرابات الأمنية إلى المحافظات الجنوبية بعدما أحكمت قبضتها على أجزاء من شمال وغرب ووسط البلاد.

من جهتهم, يتهم الحوثيون تنظيم القاعدة في جزيرة العرب باستهدافهم في المناطق التي ينتشرون فيها مثلما يحدث بين حين وآخر في محافظة البيضاء.

ومنذ الانقلاب الذي نفذه الحوثيون الشهر الماضي من خلال إصدارهم ما سموه "الإعلان الدستوري" خرجت في مدينة تعز مظاهرات حاشدة ضد الحوثيين, وتأييدا لشرعية الرئيس عبد ربه منصور هادي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة