التونسية الجويني أول ملاكمة عربية بالأولمبياد   
الأحد 1433/9/18 هـ - الموافق 5/8/2012 م (آخر تحديث) الساعة 23:31 (مكة المكرمة)، 20:31 (غرينتش)
ريم انسحبت من الدور ثمن النهائي لوزن دون 56 كلغ (الفرنسية)
دونت التونسية ريم الجويني اسمها بأحرف من ذهب في تاريخ الألعاب الأولمبية لكونها أول ملاكمة عربية تشارك في الأولمبياد، عندما خسرت اليوم في قاعة "إكسل" أمام النيوزيلندية أليكسيس بريتشارد بالنقاط 10-15 في الدور ثمن النهائي لوزن دون 56 كلغ في دورة لندن 2012الأولمبية.

يذكر أنها المرة الأولى التي تدرج فيها مسابقة خاصة للسيدات في رياضة الملاكمة بدورات الألعاب الأولمبية، وتشهد مشاركة ملاكمة عربية ثانية هي المغربية محجوبة أوبتيل التي تأهلت مباشرة إلى الدور ربع النهائي.

واستهلت ملاكمة السيدات مشوارها في البرنامج الأولمبي بمشاركة 36 رياضية في ثلاث فئات هي الذبابة والخفيف والوسط. وأقيمت أول بطولة للعالم عام 2001 في سكراتون في الولايات المتحدة.

وكانت الروسية إيلينا سافيلييفا (28 عاما) أول سيدة تفوز في مباراة للملاكمة في الألعاب الأولمبية، عندما تغلبت على الكورية الشمالية كيم هيي-سونغ (12-9) في الدور الأول من وزن تحت 51 كلغ (ذبابة).

وقالت الجويني "أشعر بالفخر لتمثيل بلدي، كنت أود أن أفوز وأحقق الأفضل حتى يكون الشعب التونسي كله فخورا بي، لسوء الحظ لم أنجح في ذلك". وأشارت إلى أنها اعترضتها بعض المشاكل "لأن الملاكمة رياضة خاصة بالرجال، ولكنني بعد ذلك فزت بالميدالية البرونزية في بطولة العالم".

وبخصوص الاستعدادات للأولمبياد في غمرة الثورة التونسية التي أطاحت بالرئيس زين العابدين بن علي مطلع عام 2011، قالت الجويني "كان الوضع صعبا جدا. اضطررت إلى التوقف عن التدريب لمدة خمسة أشهر، وعدت للتدرب قبل فترة وجيزة من بطولة العالم".

واعتبرت أن بقية الملاكِمات استفدن من فترة إعداد أطول منها، لكنها تمنت أن تواصل مشوارها حتى تكون جاهزة لدورة الألعاب الأولمبية في ريو دي جانيرو عام 2016.

لمتابعة جميع نتائج المنافسات وجدول الترتيب لحظة بلحظة اضغط هنا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة