إسرائيل أوشكت على ضرب سوريا مجددا   
الخميس 1424/10/11 هـ - الموافق 4/12/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

طائرة إسرائيلية في طريقها لضرب موقع سوري قبل شهرين (الفرنسية-أرشيف)
قال مصدر عسكري إسرائيلي إن إسرائيل كانت ستفكر بشن هجوم على سوريا لو نحج مخطط الهجوم على مدرسة إسرائيلية أمس.

وقال المسؤول في حديثه للإذاعة الإسرائيلية "لو أن الاعتداء على المدرسة نجح, لكانت إسرائيل ردت بتوجيه ضربة لسوريا لأن الأوامر جاءت من دمشق"، ومضى المسؤول يقول "هذا الاعتداء كان هدفه نسف فرصة استئناف الحوار بين إسرائيل والفلسطينيين والتأثير على الحوار الفلسطيني في القاهرة بهدف التوصل إلى هدنة".

وكان وزير الأمن الداخلي الإسرائيلي تساحي هانغبي قد أكد أنه لو أن "الاعتداء الكبير" نفذ لقامت إسرائيل بإبعاد الرئيس الفلسطيني ياسر عرفات.

وكان مصدر عسكري أعلن أمس أن الجيش الإسرائيلي اعتقل بالقرب من جنين بالضفة الغربية فلسطينيين ينتميان إلى حركة الجهاد الإسلامي كانا يستعدان لتنفيذ هجوم في مدرسة بمدينة يوكنعام بشمال إسرائيل. وكان أحد المعتقلين يحمل حزاما ناسفا يحتوي عشرة كيلوغرامات من المتفجرات.

يذكر أن رئيس الأركان الإسرائيلي موشيه يعلون ألمح الشهر الماضي إلى احتمال شن إسرائيل هجمات على سوريا على غرار تلك التي نفذتها قبل شهرين واستهدفت موقعا قرب دمشق، وذلك إذا واصلت سوريا تجاهل الرسائل الإسرائيلية على حد تعبيره.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة