الرئيس الروماني ينجو من استفتاء عزله   
الاثنين 11/9/1433 هـ - الموافق 30/7/2012 م (آخر تحديث) الساعة 9:19 (مكة المكرمة)، 6:19 (غرينتش)
لجنة الانتخابات العليا تعلن فشل الاستفتاء بسبب ضعف المشاركة (الفرنسية)

نجا الرئيس الروماني ترايان باسيسكو من استفتاء جرى أمس على عزله وطالبت به الأغلبية اليسارية بقيادة رئيس الحكومة فيكتور بونتا، بعد ثلاثة أشهر من الأزمة السياسية التي تشهدها البلاد.

وقد أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في بوخارست أن الاستفتاء الذي يسمح باتهام الرئيس بالتقصير ومن ثم عزله قد فشل الأحد بسبب ضعف مشاركة الناخبين.

وقد بلغت نسبة المشاركة 45.92%، في حين أن النسبة المطلوبة حتى يكون الاستفتاء صحيحا هي 51%.

وكانت السلطات قد مددت فترة الاقتراع أربع ساعات أخرى عن موعد إغلاق مكاتب الاقتراع البالغ عددها 18200، لتغلق عند الساعة 23:00، أي الثامنة مساء بتوقيت غرينتش.

وكان باسيسكو قد تراجع الجمعة عن موقفه السابق المؤيد للإقبال على التصويت، ودعا إلى مقاطعته خشية حدوث تلاعب في الاستفتاء، قائلا "لن نقترع الأحد لعدم إضفاء شرعية على انقلاب".

يشار إلى أن باسيسكو كان قد نجا من استفتاء لإقالته في 2007. وقد شهدت شعبيته تراجعا جديدا منذ ذلك الحين بسبب إجراءات تقشفية قاسية في 2010.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة