قادة الانقلاب في تايلند يعدون برفع الأحكام العرفية قريبا   
الثلاثاء 1427/10/16 هـ - الموافق 7/11/2006 م (آخر تحديث) الساعة 20:12 (مكة المكرمة)، 17:12 (غرينتش)
الانقلابيون فرضوا الأحكام العرفية منعا لهجمات قد يشنها مؤيدو شيناواترا (رويترز)

قال رئيس أركان الجيش التايلندي إن قادة الانقلاب في البلاد يحتاجون إلى يومين آخرين في أقل تقدير لتقييم الوضع السياسي في البلاد قبل إصدار قرار برفع الأحكام العرفية.
 
وأوضح سونتي بونياراتغلين الذي قاد الانقلاب على رئيس الوزراء المنتخب تاكسين شيناواترا في 19 سبتمبر/ أيلول الماضي, أنه أمر قادة الجيش المحليين بالتحقق من الأوضاع الأمنية في مناطقهم قبل رفع الأحكام العرفية المفروضة منذ الانقلاب.
 
وتأتي تعليقات سونتي هذه التي أدلى بها في مؤتمر صحفي ببانكوك, ردا على مطالبة مجلس الوزراء قادة الانقلاب برفع الأحكام العرفية عن المناطق الهادئة.

ويرى القادة العسكريون أن إبقاء هذه الأحكام ضروري لمواجهة أي تحركات معادية قد يقوم بها مؤيدو شيناواترا, خاصة شمالي وشمالي شرقي البلاد.
 
وشهدت بعض المدن التايلندية سلسلة من أعمال العنف في أول سبوعين من الانقلاب تمثلت في إحراق بضع مدارس. كما احتجز عدد من مؤيدي شيناواترا على ذمة التحقيق, في إطار اتهامات بتخطيطهم لشن سلسلة من أعمال العنف في البلاد.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة