مدير الاتصالات بالفيفا يترك منصبه   
السبت 1428/9/11 هـ - الموافق 22/9/2007 م (آخر تحديث) الساعة 2:56 (مكة المكرمة)، 23:56 (غرينتش)

أعلن الاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا) اليوم أن مدير الاتصالات ماركوس سيغلر سيترك منصبه في نهاية الشهر الحالي.

من جانبه تقدم رئيس الفيفا السويسري جوزيف بلاتر بالشكر لسيغلر على الخدمات التي قدمها للاتحاد.

وقال بلاتر "كانت بيننا علاقة مبنية على الثقة والاحترام المتبادل على مدار الأعوام الماضية, ونشعر بالأسف للقرار الذي اتخذه سيغلر بالرحيل ونتمنى له أفضل ما يكون مستقبلا".

وقال الفيفا إنه لم يجر الاتفاق حتى الآن على شخص يخلف سيغلر وإن المدير الإعلامي للاتحاد أندرياس هيرين سيتولى مهمات مدير الاتصالات بشكل مؤقت.

مسيرته المهنية
عمل سيغلر مستشارا للفيفا في الفترة ما بين نوفمبر/تشرين الثاني 1995 وأبريل/نيسان 2001, وفي أول مايو/أيار 2001 عين في مجلس إدارة مكتب الاتصالات الملحق بالمكتب التنفيذي لرئاسة الفيفا.

وفي يوليو/تموز 2002 عين سيغلر مديرا للاتصالات من قبل رئيس الفيفا, ومنذ ذلك الحين أصبح مديرا تنفيذيا وعضوا بمجلس إدارة الفيفا.

وقال السويسري سيغلر إنه كان يجد عمله مع الفيفا مثيرا ومجديا, وأضاف أن قرار البحث عن تحدٍّ جديد كان صعبا نظرا لاختلاف الآراء حول شكل المستقبل بالنسبة لوجهته.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة