إطلاق مؤسسة عربية لوضع معايير للإنترنت   
الأربعاء 1426/10/22 هـ - الموافق 23/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 14:37 (مكة المكرمة)، 11:37 (غرينتش)

المؤسسة الجديدة تهدف للارتقاء بصناعة الإنترنت في المنطقة (الجزيرة نت)
أعلن في دبي أمس الثلاثاء تحت رعاية وزيرة الاقتصاد والتخطيط في الإمارات العربية المتحدة الشيخة لبنى القاسمي عن إنشاء مؤسسة لمعايير الإنترنت العربية.

ومن أبرز مهام هذه المؤسسة هي وضع مقاييس صناعية جديدة وبرامج متخصصة لإنشاء المواقع التجارية الإلكترونية.

وتهدف المؤسسة بشكل أساسي إلى تسريع عملية تطوير صناعة الإنترنت بالمنطقة، من خلال تطوير معايير جديدة تتعلق بالتسويق عبر الإنترنت وكذلك التصميم والاتصال والأمن وإيجاد حلول للمواقع التجارية.

وسيتم طرح المعايير الجديدة من خلال برامج تعليمية تعتمد فيها معايير المؤسسة البريطانية للمعايير( BSI)، وسوف تعتمد المعايير الجديدة كمقياس على مدى تطور مواقع الإنترنت بالمنطقة.

من جانبه قال مدير مدينة دبي للإنترنت جمال عبد السلام إن هذه المبادرة تهدف لخلق بيئة غنية لصناعة الإنترنت، وإحداث ثورة في تطور هذه الصناعة بالمنطقة.

وبدوره رأى مدير مؤسسة "داتا فورت" دكتور سعيد الباروني أن إطلاق هذه المبادرة بمثابة المفتاح الذي سيساعد على مواصلة نمو صناعة الإنترنت التي ظهرت بالمنطقة، منوها إلى أن تطوير معايير صناعة الإنترنت من أهم الأدوات التي تساهم بنقل مواقع الإنترنت إلى المستويات المتقدمة.

وأكد أن المؤسسة ستنظر أيضا في جميع المشاكل التي تواجه صناعة الإنترنت بالمنطقة، منوها إلى أن مواقع قليلة بالعالم تتبع المعايير الصحيحة في إنشاء وتصميم مواقع الإنترنت.

يشار إلى أنه شارك في الإعلان عن المؤسسة كل من ممثلي الشركات القابضة العاملة بدولة الإمارات العربية، ورئيس مدينة دبي للإنترنت ورئيس تحرير الجزيرة نت ومنظمة المعايير البريطانية بالإضافة إلى ممثلين من الشركات المعنية والمصممة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة