اجتماع تنسيقي لدول مجلس التعاون بنيويورك   
الاثنين 17/12/1437 هـ - الموافق 19/9/2016 م (آخر تحديث) الساعة 0:39 (مكة المكرمة)، 21:39 (غرينتش)
عقد وزراء دول مجلس التعاون الخليجي اجتماعا تنسيقيا اليوم في مقر البعثة السعودية في نيويورك، وذلك قبل انطلاق أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة الثلاثاء المقبل.

ومن المقرر أن تعقد مجموعة من الدول الداعمة للمعارضة السورية مؤتمرا غدا في نيويورك بدعوة من السعودية ومشاركة كل من قطر وتركيا وفرنسا وبريطانيا وألمانيا والولايات المتحدة.

كما يشارك في الاجتماع رئيس الهيئة العليا للمفاوضات التابع للمعارضة السورية رياض حجاب على رأس وفد من الهيئة، لطرح رؤية المعارضة للحل السياسي في سوريا.

وفي ختام اجتماعهم أصدر وزراء خارجية مجلس التعاون الخليجي بيانا أعربوا فيه عن أسفهم لعدم تمكن "المجموعة الدولية لدعم سوريا" من الاتفاق على استئناف مفاوضات السلام. 

وعبر الوزراء عن قلقهم إزاء الأوضاع الانسانية الخطيرة في سوريا وانتهاكات النظام السوري ضد المدنيين. 

واستنكر البيان محاولات إيران تسييس فريضة الحج واستغلالها للإساءة إلى السعودية، وشددوا على ضرورة التزامها بالاتفاق النووي. 

وأكد الوزراء على قرار مجلس التعاون اعتبار مليشيا حزب الله بكل قادتها والتنظيمات التابعة لها منظمات إرهابية. 

وأكد البيان دعم دول المجلس للعراق في مجال مكافحة الإرهاب، ودعا القوى السياسية والمكونات العراقية إلى إنهاء حالة الانقسام.  

وأشاد الوزراء برفع الأمين العام للأمم المتحدة اسم قوات التحالف من قائمة الجهات المسؤولة عن العنف ضد الأطفال، وجددوا رفضهم ما سمي المجلس السياسي الذي شكله الحوثيون وصالح. 

وأعرب الوزراء عن القلق تجاه إصدار الكونغرس الأميركي قانونا سمي "العدالة ضد رعاة الإرهاب"، واعتبروه مخالفا لمبادئ القانون الدولي.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة