أدوبي تكشف عن أكروبات 11 بواجهة لمسية   
الأربعاء 1433/11/17 هـ - الموافق 3/10/2012 م (آخر تحديث) الساعة 18:08 (مكة المكرمة)، 15:08 (غرينتش)
الإصدار الجديد يدعم شاشات اللمس كما حفل بالعديد من المزايا الإضافية

كشفت أدوبي الأميركية عن الإصدار الأخير من برنامجها لتأليف وتحرير وعرض "ملفات الوثائق المتنقلة" (PDF) وركزت في عرضها لهذا الإصدار على خاصيتي التعاون والإنتاجية، وتحديدا ما تسميها الشركة "فجوة الإنتاجية" الناجمة عن التعامل مع الوثائق المختلفة.

وأظهرت دراسة لأدوبي على سبيل المثال أن شركة من ألف موظف تنفق ما معدله 3.5 ساعات أسبوعيا في عمليات تجميع أنساق ملفات الوثائق المختلفة في نسق واحد مشترك، و3.7 ساعات في تحصيل ردود الفعل عليها، و3.4 ساعات في فرز البيانات من النماذج، ويضاف كل ذلك إلى تكاليف الإنتاجية السنوية التي تقدر بـ15.9 مليون دولار، وفق الدراسة.

وفي إطار عرضها لمزايا الإصدار الأخير من "أكروبات" ركزت على المزايا المضافة التي حفل بها التطبيق والقادرة على المشكلات السابقة ويمكن -وفق أدوبي- أن تشكل فارقا كبيرا للشركات.

وإحدى الإضافات المهمة التي تضمنها هذا الإصدار أداة جديدة لتحرير النصوص والصور، مشيرة إلى أن ملفات PDF أصبحت في هذا الإصدار قابلة للتحرير "كليا" بسبب تلك الأداة.

كما أضافت الشركة أداة "البحث والاستبدال" التي تتيح البحث عن كلمة في كامل النص واستبدالها دون خشية انشطار الكلمة على سطرين مثلا.

وأصبحت واجهة التطبيق بهذا الإصدار تتمتع بميزة "السحب والإفلات" لدمج الملفات المتعددة بملف PDF واحد، ويمكن ترتيب تلك الوثائق داخل ذلك الملف بالطريقة التي يرغب بها المستخدم، وكذلك الصفحات ضمن هذه الوثائق.

وحسنت أدوبي كذلك من عملية اندماج التطبيق مع عدد من الخدمات الأخرى مثل خدمة "إيكو ساين" مما يسهل الحصول على تواقيع رقمية مباشرة من داخل المنتج، كما أصبح بإمكان المستخدمين تصدير ملفات أكروبات على شاكلة ملفات العروض التقديمية "باور بوينت" بعد أن كان يتيح سابقا التصدير فقط إلى ملفات معالج البيانات "وورد" ومعالج الجداول الممتدة "إكسل".

علاوة على ذلك يأتي الإصدار الأخير مع دعم للواجهات اللمسية المستخدمة بالحواسيب اللوحية والهواتف الذكية، مما يتيح لمستخدمي تلك الأجهزة ليس قراءة ملفات أكروبات فقط ولكن تدوين الملاحظات عليها وملء النماذج وتوقيع الوثائق إلكترونيا.

وطبقا للشركة فإن أكروبات 11 سيكون متاحا خلال شهر بإصدار قياسي (standard) ثمنه 299 دولارا (أو 139 دولارا للترقية من الإصدار السابق) وإصدار للمحترفين (Pro) مقابل 449 دولارا (أو 199 دولارا للترقية).

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة