محاضر محمد: الحرب على العراق لحماية إسرائيل   
الأحد 1424/2/5 هـ - الموافق 6/4/2003 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محاضر محمد
أكد رئيس الوزراء الماليزي محاضر محمد أن الهدف الرئيسي من الحرب على العراق هو حماية إسرائيل.

وقال في مقابلة مع الجزيرة إن كلا من سوريا وإيران وباكستان قد تكون أهدافا قادمة للولايات المتحدة بعد الانتهاء من العراق. وأضاف أن الولايات المتحدة تسعى لتجريد العراق من قدرة الدفاع عن النفس ومن ثم الاستحواذ على نفطه.

لكن محاضر قال "أعتقد أن الهدف الأساسي من الحرب هو تحقيق طموحات إسرائيل القاضية بإزالة أي مصدر من مصادر تهديدها في منطقة الشرق الأوسط".

وأضاف رئيس الوزراء الماليزي الذي يعد من أشد المعارضين للحرب على العراق أنه إذا نجحت الولايات المتحدة في العراق "فإن دولا عديدة في المنطقة لن تشعر بالأمان". وأوضح قائلا "سوريا قد تكون الهدف التالي بحجة مساعدتها للعراق، ويجري اليوم حديث عن تعاون بين باكستان ودول أخرى في المجالات النووية كما أن لديها أسلحة دمار شامل".

وتابع قائلا "لا ندري هل ستكون سوريا أم باكستان تالية في قائمة الأهداف الأميركية باعتبارها تهدد الولايات المتحدة، لذلك لن يشعر أحد بالأمن ولا حتى إيران".

وعبر محاضر عن خيبته من لجوء واشنطن لخرق القانون الدولي بقرارها شن الحرب على العراق رغم معارضة عدد من أعضاء مجلس الأمن الدولي. وقال رئيس الوزراء الماليزي "إنه ومن أجل وقف الولايات المتحدة عن الاستمرار في سلوكها الحالي فإنه يتوجب على الشعب الأميركي الإطاحة بحكومته".

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة