إسرائيل تتجاهل العالم وتواصل قصف رفح   
الخميس 1425/3/30 هـ - الموافق 20/5/2004 م (آخر تحديث) الساعة 3:00 (مكة المكرمة)، 0:00 (غرينتش)

محاولات لإنقاذ طفلة فلسطينية أصيبت في مجازر رفح (الفرنسية)

أغارت مروحية عسكرية إسرائيلية الليلة على منطقة تل السلطان غرب مخيم رفح في قطاع غزة، وأفاد مراسل الجزيرة بأن الغارة لم تسفر عن وقوع إصابات.

واستشهد سبعة فلسطينيين الخميس في قصف إسرائيلي لحي البرازيل بمخيم رفح بينهم خالد عبد الكريم أبو عنزة (35 عاما) أحد قادة كتائب عز الدين القسام الذراع العسكرية لحركة حماس.

وسقط شهيدان آخران في العملية العسكرية بحي تل السلطان غرب مخيم رفح ليرتفع عدد الشهداء في رفح إلى تسعة، وجرح العشرات بعضهم في حال خطر ليصل إجمالي عدد الشهداء إلى 56 شهيدا منذ بدء الاجتياح.

دبابات وجرافات الاحتلال تواصل الهدم في مخيم رفح (رويترز)
وقالت الأنباء إن عشرات الدبابات الإسرائيلية توغلت مساء الخميس في مخيم رفح حيث سمع دوي الانفجارات بحي البرازيل.

وأفاد مراسل الجزيرة نت بأن الجرافات والآليات العسكرية الإسرائيلية هدمت أكثر من 30 منزلا في تل السلطان وعشرات المنازل في حيي السلام والبرازيل.

وأشار إلى أن عمليات الهدم تتم أحيانا لفتح ممرات لأرتال المدرعات الإسرائيلية لتفادي العبوات الناسفة التي يضعها المقاومون الفلسطينيون، وأوضح المراسل أن قوات الاحتلال اعتقلت عشرات الشبان الفلسطينيين واقتادتهم إلى جهات غير معلومة.

كما اعتلى قناصة الاحتلال أسطح المنازل وأطلقوا النار على أي أهداف متحركة، وتقول قوات الاحتلال إن ذلك يأتي في إطار المرحلة الثانية من عملياتها في رفح للبحث عما تزعم أنها أنفاق لتهريب الأسلحة وملاحقة مطلوبين فلسطينيين.

وشيع آلاف الفلسطينيين في رفح جنازات سبعة من أصل 15 استشهدوا الأربعاء في مجزرة المسيرة السلمية بالمدينة.

وانطلق مئات الفلسطينيين في مدينة رام الله مساء الخميس في مسيرة شموع تضامنية مع سكان رفح. وقد ندد المشاركون في المسيرة من مختلف التنظيمات بالصمت العربي والدولي إزاء الجرائم وأعمال الهدم التي ترتكبها إسرائيل في حق الفلسطينيين هناك.

وناشد إسحق مخيمر عضو لجنة الطوارئ المركزية في رفح العالم التدخل لوقف المجازر في رفح، مؤكدا في تصريح للجزيرة أن هناك كارثة إنسانية وأشار إلى الدمار الهائل في المخيم والذي لم تسلم منه حتى سيارات الإسعاف.

تشييع شهيد فلسطيني في جنين منذ يومين (الفرنسية)
شهيدان بالضفة
وفي قلقيلية بالضفة الغربية استشهد مازن ياسين قائد كتائب عز الدين القسام الجناح العسكري لحركة حماس في المدينة خلال اجتياح لقوات الاحتلال الإسرائيلي.

كما ارتفعت حصيلة الإصابات خلال المواجهات مع الجيش إلى 10 واعتقل 12 من حركة حماس، خلال حملة دهم وتفتيش لمنازل المواطنين قبل أن تنسحب قوات الاحتلال من المدينة. وفي جنين اعتقلت قوات الاحتلال أكثر من 40 مواطنا فلسطينيا في حملات دهم وتفتيش بمخيم المدينة.

وأفاد مراسل الجزيرة نت بأن ضابطا إسرائيليا كبيرا قتل أثناء الاجتياح، وزعمت إذاعة الجيش الإسرائيلي أن الضابط قتل بعد إصابته بنيران جنود آخرين بطريق الخطأ. لكن شهود عيان أكدوا للمراسل أن اشتباكات عنيفة دارت خلال ساعات الليل بين عناصر المقاومة وقوات الاحتلال.

كما استشهد فتى فلسطيني في مخيم الفوار قرب مدينة الخليل في مواجهات بالحجارة مع الاحتلال.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة