شهيد بالقدس واعتقالات بالضفة   
الثلاثاء 1430/10/3 هـ - الموافق 22/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 11:56 (مكة المكرمة)، 8:56 (غرينتش)

تشييع شهيد فلسطيني سقط برصاص الاحتلال قبل نحو ثلاثة أسابيع (الفرنسية-أرشيف)

استشهد شاب فلسطيني برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي جنوب القدس الشرقية، في حين شنت قوات الاحتلال حملة اعتقالات ودهم في الساعات الأولى من صباح اليوم شملت خمسة فلسطينيين في الضفة الغربية.

وأوضح مراسل الجزيرة في القدس إلياس كرام أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص على الشاب عند حاجز عسكري قرب مستوطنة بيتار عليت جنوب القدس الشرقية.

وقال المراسل إن جنود الاحتلال أدعوا أن الشاب حاول دهس جندي إسرائيل وأصابه بجروح.

وأشارت الناطقة بلسان جيش الاحتلال إلى أن تحقيقا سيجرى في ملابسات حادث إطلاق النار.

اعتقالات
وفي تطور آخر اعتقلت قوات الاحتلال خمسة فلسطينيين في الضفة الغربية، في حملة دهم نفذتها فجر اليوم في الضفة الغربية.

ونقلت صحيفة يديعوت أحرونوت على موقعها الإلكتروني عن مصادر عسكرية قولها إن هؤلاء الخمسة اعتقلوا لأنهم "مطلوبون"، دون أن يكشف جيش الاحتلال عن ما إن كان للمعتقلين انتماءات تنظيمية.

الفلسطينيون في غزة يلجؤون للخنادق لجلب حاجاتهم اليومية (الفرنسية-أرشيف
شهداء وغارات

وكانت قوات الاحتلال قد نفذت قصفا مدفعيا على قطاع غزة يوم الأحد أول أيام عيد الفطر، ما أسفر عن سقوط شهيدين وجريحين أحدهما من كتائب الشهيد عز الدين القسام الذراع العسكري لحماس والآخر من الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين.

ويعد ذلك القصف هو المرة الأولى التي تؤكد فيها إسرائيل قيامها بهجوم يسقط فيه شهداء منذ ما يقرب من شهر. واستشهد شخصان من حماس مطلع الشهر الحالي، لكن إسرائيل نفت علاقتها بالحادث.

ومساء ذات اليوم أغارت طائرات من نوع إف16 على منطقة الشعوب غرب رفح وعادت وأطلقت صاروخا ثالثا على نفق في منطقة حي قشطة على الحدود مع رفح مما أدى إلى تدمير الأنفاق واشتعال النيران فيها، لكن الجهات الطبية في غزة لم تبلغ عن وقوع إصابات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة