الحكم بسجن مصري في قضية ترجع للثمانينيات   
الاثنين 26/2/1427 هـ - الموافق 27/3/2006 م (آخر تحديث) الساعة 3:01 (مكة المكرمة)، 0:01 (غرينتش)
مصر تشهد محاكمات مستمرة للمتهمين بالانتماء للجماعات الإسلامية (الفرنسية-أرشيف)
قضت محكمة مصرية بسجن مواطن خمس سنوات لإحراق محال لشرائط الفيديو في ثمانينيات القرن الماضي.
 
وقال مصدر قضائي إن محكمة أمن الدولة العليا طوارئ قالت إنها قضت بعقوبة مخففة على محمد أحمد علي الشرقاوي.
 
وفسرت المحكمة أن عمر الشرقاوي كان حين وقوع الجريمة في عام 1986 يبلغ 18 عاما ونصف العام فضلا عن أنه لم يكن أميرا أو مسؤولا في تنظيم التبليغ والدعوة الذي اتهم بالوقوف وراء عدد من الحوادث.
 
وكان الشرقاوي حوكم غيابيا مع 76 آخرين لهروبه إلى باكستان ثم أفغانستان تلاها اليمن الذي سلمه لمصر منذ عام، وصدر على الشرقاوي حكم في المحاكمة الأولى بالأشغال الشاقة عشر سنوات.
 
والشرقاوي هو ثالث متهم تعاد محاكمته في قضية بعد القبض عليه ومازال 33 متهما آخرين هاربين.
 
وأحرق 22 محلا لشرائط الفيديو في مناطق متفرقة بالقاهرة في ذلك الوقت واتهم التنظيم أيضا بحرق محال لبيع الخمور ودار للسينما ومسرح وأقسام شرطة.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة