أغلبية الأميركيين تعتبر حرب العراق خطأ   
الجمعة 1428/5/9 هـ - الموافق 25/5/2007 م (آخر تحديث) الساعة 7:27 (مكة المكرمة)، 4:27 (غرينتش)
شعبية جورج بوش تدنت إلى مستوى قياسي (رويترز-أرشيف)
كشف استطلاع للرأي أجري مؤخرا في الولايات المتحدة أن أغلبية الأميركيين متشائمون بالنسبة للحرب في العراق ويعتبرونها خطأ.
 
واعتبر 76% من الأميركيين في الاستطلاع الذي أجرته شبكة "سي.بي.أس" التلفزيونية وصحيفة "نيويورك تايمز"، أن الحرب في العراق تجري بشكل سيئ في حين يرى 47% أنها تجري بشكل سيئ جدا بالنسبة للولايات المتحدة.
 
وقال 61% من المستجوبين في هذا الاستطلاع إن الولايات المتحدة لم تكن مضطرة لخوض هذه الحرب مقابل 35% اعتبرواها شيئا جيدا يجب القيام به.
 
ورأى 20% أن زيادة الجنود الأميركيين الذين انتشروا مؤخرا في العراق قد تساهم في تغيير مجرى الحرب، مقابل 60% عبروا عن رغبتهم في وضع جدول زمني لسحب القوات من هناك.
 
ولاحظ 72% من الأميركيين -وهو رقم قياسي منذ بدء استطلاعات الرأي من قبل هاتين المؤسستين الإعلاميتين عام 1983- أن واشنطن تسلك بشكل عام طريقا سيئا.
 
وشمل هذا الاستطلاع شريحة من 1125 شخصا في الفترة ما بين 18 و23 مايو/ أيار الجاري، مع هامش خطأ من ثلاث نقاط تقريبا.
 
للإشارة فإن استطلاعات الرأي الأخيرة بالولايات المتحدة أظهرت أن شعبية الرئيس جورج بوش في أدنى مستوى لها، مع 30% فقط من المؤيدين لسياسته.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة