العاصفة الاستوائية غاما تغرق أميركا الوسطى بالأمطار   
الأحد 1426/10/18 هـ - الموافق 20/11/2005 م (آخر تحديث) الساعة 8:55 (مكة المكرمة)، 5:55 (غرينتش)

اجتاحت العاصفة الاستوائية غاما أميركا الوسطى بأمطار غزيرة أمس السبت مما أدى إلى مقتل تسعة أشخاص على الأقل وعزل جزء من ساحل هندوراس، وتشق طريقها نحو كوبا.

ومن المتوقع أن تتفادي غاما التي تسير ببطء شبه جزيرة يوكاتان المكسيكية والتي مازالت تنفض عن نفسها آثار الإعصار ويلما الذي اجتاحها قبل ثلاثة أسابيع، وعدل خبراء الأرصاد توقعا أعلنوه في وقت سابق ليقولوا إن من المحتمل ألا تجتاح العاصفة بشكل مباشر جنوب فلوريدا حيث أشاع الإعصار ويلما خرابا هناك أيضا.

ومن المتوقع وصول العاصفة إلى كوبا غدا الاثنين ولكن خبراء الأرصاد قالوا إنها قد لا تكتسب قوة، ومن المتوقع أن تسبب العاصفة هطول أمطار بارتفاع 38 سنتيمترا بكوبا وكميات أقل بهندوراس ونيكاراغوا وبليز وأجزاء من المكسيك.

وقال الخبراء إن الأمطار الغزيرة التي سببتها غاما التي تعد العاصفة الرئيسية الـ 24 خلال موسم قياسي للأعاصير بالمحيط الأطلسي، كانت وراء مقتل تسعة أشخاص على الأقل بهندوراس كما فقد 14 أمس. واختفى عدة أشخاص عندما انقلب قارب إنقاذ في مياه أحد الأنهار.

وأوضح مسؤولون بهندوراس أنه تم أجلاء أكثر من خمسة آلاف شخص من الساحل المطل على الكاريبي، في حين قدرت السلطات أن أكثر من 50 ألف شخص عزلوا بعد أن لحقت أضرار بالجسور أو دُمرت مما أدى إلى عزل عدة مدن وبلدات وذلك في وقت يعمل فيه المهندسون لإقامة جسور مؤقتة بجو ممطر بغزارة.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة