صندوق النقد: آثار الأزمة ستكون أسوأ عام 2009   
الأحد 1429/12/17 هـ - الموافق 14/12/2008 م (آخر تحديث) الساعة 0:37 (مكة المكرمة)، 21:37 (غرينتش)

ستراوس كان متشائم بالنسبة للعام 2009 (الفرنسية-أرشيف)

قال مدير صندوق النقد الدولي دومينيك ستراوس كان إن العام 2008 كان صعبا على الاقتصاد العالمي، "ولا يمكن أن نؤمل أن يكون 2009 أحسن منها بأي حال من الأحوال".

وتقول صحيفة لونوفال أوبسرفاتور إن صندوق النقد يتوقع عاما خاليا من النمو في الولايات المتحدة وأوروبا، بل وفي كل مكان من العالم.

وقال كان أثناء جولة قادته إلى دول أميركا اللاتينية إنه يزور المنطقة ليدرس مع دولها الإجراءات الممكنة لمواجهة الأزمة، وليقدم لهم الدعم المالي اللازم لذلك.

وأثناء زيارته لكوستاريكا التي نفت أن تكون طلبت من الصندوق دعما ماليا، أثنى كان على جهود ذلك البلد وتسييره الاقتصادي، غير أنه نصح كلا من جامايكا والدومينيكان بإنعاش اقتصادي بدل تخفيض الفوائد لمواجهة الأزمة.

وقال مدير صندوق النقد إن الدول القوية اقتصاديا والدول ذات المديونية الخفيفة التي يمكنها أن تساعد في المجهود الجديد، ينبغي أن تكون في الواجهة لتوفير الطلب العالمي المتزايد.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة