تشكيك أوروبي بفوز كرزاي   
الخميس 27/9/1430 هـ - الموافق 17/9/2009 م (آخر تحديث) الساعة 4:12 (مكة المكرمة)، 1:12 (غرينتش)
الاتحاد الأوروبي تحدث عن تلاعب شاب الانتخابات (الفرنسية-أرشيف)

أعلن مسؤولون عن الانتخابات في أفغانستان يوم الأربعاء أن الرئيس الأفغاني حامد كرزاي فاز في الانتخابات الرئاسية من الجولة الأولى، لكن الاتحاد الأوروبي شكك في النتائج قائلا إن أكثر من ثلث الأصوات التي حصل عليها ربما يكون فيها تلاعب.
 
ونشرت السلطات الانتخابية النتائج الأولية الكاملة والتي أظهرت فوز كرزاي بنسبة 54.6% من الأصوات، بينما حصل منافسه الرئيسي عبد الله عبد الله الذي كان وزيرا للخارجية على 27.8%.
 
ولن تعدَّ نتائج الانتخابات التي أجريت الشهر الماضي نهائية إلا بعد إعادة فرز الأصوات في 10% من مراكز الاقتراع، كما أمرت لجنة للرقابة على نزاهة الانتخابات.
 
لكن وحيد عمر المتحدث باسم كرزاي قال إنه من غير المرجح إلى حد بعيد أن تغير إعادة الفرز النتيجة. وقال إن "معجزة" فقط تحدث لمنافسي كرزاي هي القادرة على حرمانه من الفوز.
 
ولن تعلن النتيجة النهائية المعلقة حتى الانتهاء من تحقيق بشأن وقوع "تلاعب" قبل أسابيع، ما من شأنه أن يعمق قلق الدول المانحة في الغرب من أن الحكومة القادمة ستفتقر إلى الشرعية الكاملة.
 
"
بعثة مراقبة الانتخابات التابعة للاتحاد الأوروبي قالت إنها تعتقد أن ما يقرب من 1.5 مليون صوت من بينها 1.1 مليون صوت حصل عليها كرزاي مشبوهة
"
لا مصداقية له
وقالت بعثة لمراقبة الانتخابات تابعة للاتحاد الأوروبي إنها تعتقد أن ما يقرب من 1.5 مليون صوت من بينها 1.1 مليون صوت حصل عليها كرزاي "مشبوهة".
 
وقال رئيس بعثة الاتحاد الأوروبي فيليب موريون "أي إعلان لأي إحصاء أو فوز سيكون سابقا لأوانه ولا مصداقية له".
 
ووصف مسؤولون عن الحملة الانتخابية لكرزاي بيان الاتحاد الأوروبي بأنه "غير مسؤول". وقالوا إن لجنة الشكاوى الانتخابية التي تدعمها الأمم المتحدة هي الوحيدة التي تملك سلطة الكشف عن وجود تلاعب.

وانتقد علي نجفي العضو في لجنة الانتخابات الأفغانية أيضا بعثة الاتحاد الأوروبي لإعلانها عن حكمها على الانتخابات قبل انتهاء عملية الطعون عليها.
 
وقال "المراقبون يمكنهم تقديم النصح إلى لجنة الانتخابات، لكن لا حق لهم في التدخل". وسئل عن الأصوات التي وصفتها بعثة الاتحاد الأوروبي بأنها مشبوهة فقال "لا أعرف من أين أتوا" بهذه المزاعم.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة