تجمع عسكري للثوار ومعارك بنالوت   
السبت 1432/7/17 هـ - الموافق 18/6/2011 م (آخر تحديث) الساعة 17:37 (مكة المكرمة)، 14:37 (غرينتش)


أعلنت سرايا الثوار الليبيين وكتائبهم تأسيس تجمع يضم جميع التشكيلات والكتائب الثورية الموجودة في جبهات القتال في البلاد، في حين تدور معارك ضارية بين الثوار وكتائب العقيد معمر القذافي بنالوت غربي ليبيا. في هذه الأثناء واصلت طائرات حلف شمال الأطلسي (الناتو) قصفها لمواقع الكتائب بالعاصمة طرابلس.

ومن بين الكتائب التي أعلن توحدها في تشكيل واحد كتيبة شهداء الـ17 من فبراير، وكتيبة عمر المختار، وكتيبة عقبة بن نافع، وكتيبة الشهيد علي جابر. وتعمل هذه الكتائب تحت قيادة المجلس الوطني الانتقالي.

إلى ذلك أفاد مراسل الجزيرة في ليبيا أن قتالا يدور بين قوات الثوار وكتائب القذافي قرب منطقتي الكوت ونالوت في الغرب الليبي، وأن عددا من قوات الثوار قتل خلال هذه الاشتباكات. وقالت مصادر الثوار إن هذه المعارك أسفرت عن مقتل ثلاثين من عناصر الكتائب.

ونسبت رويترز إلى مصادر الثوار أن معارك نالوت وحدها أسفرت عن مقتل ثمانية من الثوار وإصابة 13 آخرين في مقابل مقتل 45 من الكتائب.

وفي معارك أخرى، أفاد مراسل الجزيرة أن ثائرين قتلا وجرح عشرة من عناصر كتائب القذافي في اشتباكات بمنطقتي مُرْزُق والقطرون بجنوب ليبيا، التي يسيطر الثوار على وسطها.

إلى ذلك واصلت طائرات الناتو قصفها لأهداف عسكرية في طرابلس حيث استهدفت اليوم السبت منطقة الكرامة.

ونقل التلفزيون الليبي اليوم عن متحدث عسكري قوله إن طائرات الناتو استهدفت عددا من "المواقع العسكرية والمدنية"، مشيرا إلى أن سيارات الإسعاف والإطفاء هرعت إلى المنطقة المستهدفة لنقل المصابين وإخماد الحرائق التي اندلعت في العديد من المنازل.

طلاب يلوحون بالعلم الأخضر من جامعة الفاتح التي تعرضت لأضرار جراء قصف الناتو (رويترز)
سلسلة انفجارات
وأعلن الناتو أنه استأنف الجمعة قصفه لمواقع القذافي حيث دوت ستة انفجارات في العاصمة طرابلس وشوهدت أعمدة الدخان فوق مناطق عدة.

وفي هذا الإطار قال مصدر عسكري ليبي إن سلسلة الانفجارات التي هزت عددا من ضواحي طرابلس الجمعة أدت إلى وفاة أربعة أشخاص وإصابة عدد آخر بإصابات بالغة في منطقة خلة الفرجان.

وأكد المصدر أن القصف ألحق أضرارًا بالمواقع الخدمية من مخابز ومحلات تجارية وأدى إلى تخريب طريق رئيسي يربط بين المدينة ومنطقة قصر بن غشير التي يوجد بها مطار طرابلس الدولي.

وأشار المصدر نفسه إلى أن الحلف قصف المكتبة العلمية والمباني الإدارية وعددا من مدرجات أقسام جامعة الفاتح مما أدى إلى انهيار عدد من المباني وإتلاف محتوياتها.

وفي مصراتة  قال المتحدث باسم ائتلاف ثورة 17 فبراير أحمد حسن إن 10 مدنيين قتلوا وأصيب 40 آخرون بجروح جراء قصف القذافي للمدينة.

ومن جهة أخرى قال مسؤول مصري اليوم السبت إن أكثر من 160 ألف ليبي فروا إلى مصر منذ بدء الثورة الشعبية ضد نظام العقيد معمر القذافي في شهر فبراير/ شباط الماضي.

وقال مساعد وزير الخارجية المصري محمد عبد الحكم إن 1644 ليبيا وصلوا مصر أمس ليرتفع بذلك عدد الليبيين الذين وصلوا مصر منذ بداية الثورة إلى 160 ألفا و709 ليبيين. ولم يكشف المسؤول المصري تفاصيل تتعلق بوضع هؤلاء الليبيين وما إذا كانوا لاجئين.

وفي المقابل أشار عبد الحكم إلى استمرار عودة المصريين العاملين في ليبيا إلى بلادهم، برا وجوا.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة