تأجيل الانتخابات العراقية خطوة نحو الهاوية   
الاثنين 1425/11/1 هـ - الموافق 13/12/2004 م (آخر تحديث) الساعة 11:56 (مكة المكرمة)، 8:56 (غرينتش)

استحوذ الملف العراقي على اهتمامات الصحف الكويتية اليوم فرأت أن تأجيل الانتخابات العراقية يعد خطوة نحو الهاوية، ونشرت تصريحات لوزير الداخلية العراقي فلاح النقيب طالب فيها دول الجوار بتشديد الأمن على الحدود مع العراق، كما تطرقت إلى الديون العراقية المستحقة للكويت.

 

"
تأجيل الانتخابات لن يخدم العراقيين حيث إنه سيكرس الاحتلال على بلدهم وسيعطي المزيد من الوقت للعناصر الإرهابية لكي تعيث على أرضه فسادا
"
عمار تقي/الرأي العام
نحو الهاوية

في تعليقه على الدعاوى التي تطالب بتأجيل الانتخابات العراقية، قال الكاتب عمار تقي في مقال له بعنوان "تأجيل الانتخابات العراقية.. خطوة نحو الهاوية" نشر بصحيفة الرأي العام، إن "تأخير أو تأجيل موعد الانتخابات سيعزز فشل الحكومة العراقية المؤقتة في مواجهة الفلتان الأمني وتصاعد حدة العنف بعد إقرار موعد الانتخابات في 31 يناير/ كانون الثاني المقبل استنادا للقرار الدولي رقم 1546".

وأضاف تقي أن "الانتخابات هي المحك وعقدها في موعدها المحدد سيسحب البساط من تحت أقدام تلك العناصر الإرهابية التي تسعى إلى إضفاء الشرعية على أعمالها، والتي اتخذت من عنوان مقاومة المحتل شعارا لها في حين أنها لا تتوارى عن إلحاق أبشع صور القتل والتنكيل بكافة أبناء الشعب العراقي" وأعرب عن تأييده لموقف الحكومة المؤقتة الرافض لتأجيل الانتخابات، وقال "حسنا فعلت الحكومة العراقية برفضها طلب تأجيل الانتخابات لمدة ستة أشهر والذي تقدمت به عشرة أحزاب رئيسية بعد يومين من انتهاء مؤتمر شرم الشيخ من أجل العراق".

 

وخلص الكاتب إلى أن "السعي إلى قرار التأجيل لن يخدم العراقيين بأي صورة كانت، حيث إنه سيكرس الاحتلال على بلدهم وسيعطي المزيد من الوقت للعناصر الإرهابية أن تعيث على أرضه فسادا، وبالتالي تكون تلك العناصر قد حققت جزءا كبيرا من أهدافها التي ما انفكت تنادي وتعمل بها منذ زمن كي تتاح لها فرصة تمزيق وحدة العراق في ظل استمرار حالة الفوضى".

 

ضبط الحدود

أوضح وزير الداخلية العراقي فلاح النقيب في تصريحات له بصحيفة القبس أن هناك بعض المجرمين المطاردين من قبل الحكومة العراقية يتواجدون حاليا في دول الجوار، وأن بلاده تطالب بتسليمهم للعراق لمثولهم أمام العدالة.

 

وقال النقيب إن "بغداد تتوقع من جيرانها ضبط الحدود وإيقاف تردد الإرهابيين والعصابات التي تعمل من أجل الفلتان الأمني في العراق، والتصدي للمجموعات التي توفر الأموال للإرهابيين".

 

وأضاف أن الحكومة العراقية المؤقتة "حققت نجاحا كبيرا في مواجهة الإرهابيين في المدن العراقية المختلفة وخاصة في الموصل".

 

وذكر وزير الداخلية العراقي أن معدلات الجريمة المنظمة كالسرقة والاغتيالات أصبحت حاليا أقل من فترة النظام العراقي السابق.

 

ديون العراق

"
أي قرار بخفض الديون المستحقة للكويت على العراق سيكون نابعا من اهتمام الشعب الكويتي بمساعدة الشعب العراقي
"
الشيخ محمد الصباح/ الوطن
أفادت صحيفة الوطن بأن وزير الخارجية الكويتي الشيخ محمد الصباح أكد خلال مؤتمر صحفي عقد أمس في الكويت العاصمة أن أي دينار دينته الكويت للعراق لا قيمة
له إذا لم نستطع إثبات ذلك وفق عقد شرعي ورسمي، وشدد على أن الكويت عندما تتقدم بديونها المستحقة على العراق فإن ذلك سيكون وفق مستندات رسمية ووثائق تؤكد صحتها وأحقيتها.

وأشارت إلى إن محمد الصباح أوضح أن أي قرار بتخفيض الديون سيكون نابعا من اهتمام الشعب الكويتي بمساعدة الشعب العراقي، وحينها سيوصي مجلس الأمة الكويتي بذلك لاسيما وأن الكويت ملتزمة بالقرارات التي يتوصل إليها نادي باريس ومنها إسقاط 80% من الديون العراقية".

 

وذكرت أن وزير الخارجية الكويتي كشف أن هناك تطلعات كويتية لتعمير منطقة شمال الخليج كونها تعتبر مركزا تجاريا وماليا لإعادة إعمار الشرق الأوسط عموما، مشيرا إلى أن الوقت الحالي هو الأنسب لاستقطاب الاهتمام العالمي بالتنمية الاقتصادية في دول الخليج.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة