قمر فرنسي للتجسس على دارفور   
الاثنين 20/12/1430 هـ - الموافق 7/12/2009 م (آخر تحديث) الساعة 16:41 (مكة المكرمة)، 13:41 (غرينتش)
صاروخ أريان يحمل قمر التجسس الفرنسي (الفرنسية-أرشيف)
قالت وزارة الدفاع الفرنسية إن باريس تعتزم إطلاق قمر (هليوس 2 بي) المخصص للتجسس العسكري بعد غد الأربعاء على متن الصاروخ أريان من موقع الإطلاق التابع لوكالة الفضاء الأوروبية في غوايانا الفرنسية.
 
وسيساعد القمر في رسم خرائط مناطق غير مرسمة في إقليم دارفور السوداني وأفغانستان والعراق وتشاد.
 
وقالت وزارة الدفاع الفرنسية إنه "في ظل أجواء دولية يشوبها عدم اليقين فإنه لزام على فرنسا أن تتمكن من فهم المناخ الإستراتيجي الذي تتحرك فيه وأن تتوقع التهديدات".
 
وأنتجت هذا القمر وحدة الفضاء التابعة لشركة (اي إيهدياس) وهو ثاني أقمار الجيل الثاني من أقمار تجسس تنتجها فرنسا بعد أن أطلقت الأول عام 2004.
 
يُذكر أن هذا القمر الصناعي هو الأول من نوعه الذي يجري إطلاقه بعهد الرئيس نيكولا ساركوزي الذي أعاد فرنسا إلى القيادة العسكرية لحلف شمال الأطلسي في وقت سابق هذا العام بعد انفصال دام أربعين عاما.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة