عشرات القتلى بتفجيرات استهدفت أعياد النيروز بالحسكة   
السبت 1436/5/30 هـ - الموافق 21/3/2015 م (آخر تحديث) الساعة 1:20 (مكة المكرمة)، 22:20 (غرينتش)

أفاد مراسل الجزيرة نت بالحسكة أن ‏35 قتيلا وعشرات الجرحى سقطوا جراء انفجار مزدوج بمفخختين استهدفتا تجمعا للأكراد المحتفلين بعيد النيروز في حي المفتي بمدينة الحسكة شمال شرق سوريا.

ومن جهته قال المرصد السوري لحقوق الإنسان اليوم الجمعة إن 20 سوريا على الأقل قتلوا في تفجير سيارتين ملغومتين في المدينة.

وقال مدير المرصد السوري لحقوق الإنسان رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية إن أكثر من عشرين قتلوا في تفجير نفذه انتحاري في تجمع بمدينة الحسكة خلال احتفالات بالعام الجديد بالتقويم الفارسي (عيد النيروز)، مشيرا إلى إصابة العشرات الآخرين بجروح.

ورجح المرصد أن يكون الانتحاري من تنظيم الدولة الإسلامية، وذكر أن تفجيرا آخر ناتجا عن عبوة ناسفة استهدف تجمعا مماثلا في المدينة وتسبب بوقوع عدد من الجرحى.

 من جهته قال التلفزيون السوري الرسمي إن قنبلتين انفجرتا في حي المفتي بمدينة الحسكة مما أدى لسقوط قتلى وجرحى.

وتتقاسم قوات النظام ووحدات حماية الشعب الكردية السيطرة على مدينة الحسكة، بينما تدور في ريف المدينة معارك ضارية بين الأكراد وتنظيم الدولة على بعض الجبهات، وبين التنظيم وقوات النظام على جبهات أخرى.

يذكرأن عيد النيروز هو عيد قومي يحتفل به الأكراد في كل أنحاء العالم ويستعيدون خلاله الكثير من تقاليدهم في الطعام واللباس والاحتفالات.

جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة