أبو ظبي تستضيف المهرجان الدولي الأول للشريط المصور   
الأربعاء 1428/3/10 هـ - الموافق 28/3/2007 م (آخر تحديث) الساعة 4:18 (مكة المكرمة)، 1:18 (غرينتش)
الشريط المصور يعبر عن القصة بالرسم اليدوي بشكل متسلسل ومصاحب للحوار (الجزيرة نت)

شرين يونس-أبو ظبي

بدأت في أبو ظبي فعاليات المهرجان الدولي الأول للشريط المصور أو ما يعرف عالميا باسم "الكوميكس"، بحضور وزير التعليم العالي والبحث العلمي الشيخ نهيان بن مبارك آل نهيان، وعضوي الشرف الدولي والمحلى. ويعرف الكوميكس بأنه التعبير عن القصة بالرسم اليدوي بشكل متسلسل ومصاحب للحوار.

ويستضيف المهرجان مجلة "ماجد" الإماراتية باعتبارها ضيف الشرف المحلى، بالإضافة إلى ضيف الشرف الدولي الفنان "كينغ غونتا" أحد أشهر الفنانين اليابانيين في هذا المجال.

ويستمر المهرجان حتى 31 مارس/آذار الحالي، ويتم فيه عرض مختلف الأفلام الكرتونية، وكذلك ورش عمل يومية للأطفال، بالإضافة للمحاضرات والمعارض الفنية، كما سيتم الإعلان عن نتيجة مسابقة الشريط المصور للمواهب الشابة.
لوحات متنوعة تمثل ثقافات مختلفة في مهرجان أبو ظبي الدولي  (الجزيرة نت) 
وفى المؤتمر الصحفي -الذي عقد للإعلان عن تفاصيل المهرجان- اعتبر مدير عام هيئة أبو ظبي للثقافة والتراث محمد خلف المزروعي أن تنظيم هذا المهرجان "أحد أهم الروافد المعرفية لجيل المستقبل".

وفى كلمتها أكدت مؤسسة مجموعة أبو ظبي للثقافة والفنون هدى كانو أن "الشريط المصور ليس فقط مادة للقراءة والمتعة والثقافة، وإنما عامل رئيسي في كثير من الفنون والأعمال, بالإضافة إلى قدرته على تفجير طاقات المواهب منذ الطفولة، من خلال المساعدة على تنمية الخيال والموهبة والفن، والتواصل مع الثقافة المحيطة".

وتوقعت كانو أن يكون المهرجان بداية لإنشاء متحف مخصص للأطفال، يحوي كتبا للشريط المصور، وكذلك الأفلام والمجلات والرسوم.


ندرة المواهب
وفى تصريح خاص للجزيرة نت أرجعت نقيبة محترفي الفنون التخطيطية والرسوم التعبيرية في لبنان ريتا صعب مكرزل ضآلة الأقسام العلمية لتدريس الشريط المصور في الوطن العربي، إلى ندرة المواهب بالإضافة إلى قلة الكوادر العلمية المتخصصة.

وكشفت مكرزل عن عزم الجهة المنظمة للمهرجان تجميع الأعمال الفائزة في مسابقة المواهب الشابة في كتاب، بالإضافة إلى العمل على أن تكون تلك المسابقة سنوية لاكتشاف المواهب. كما نادت بضرورة إنشاء مدرسة للفن التاسع تعلم الرسم اليدوي وكتابة النصوص المصاحبة للرسوم.
الفنان الياباني كينج غونتا: الشريط المصور لون ثقافي جديد (الجزيرة نت)
ثقافة جديدة
وفى تصريح خاص للجزيرة نت أكد الفنان الياباني كينخ جونتا أهمية مشاركته في المهرجان، موضحا أن لغة "الإحساس" التي تظهر في تلك الرسوم قادرة على تجميع مختلف الشعوب بلغاتها المختلفة.

ووصف جونتا فن الشريط المصور بأنه "لون جديد من الثقافة" وهو ما رأى أنه السبب وراء تأخر الاهتمام به، مؤكدا في الوقت نفسه انتشار الاهتمام به عالميا "مؤخرا"، بالإضافة إلى ظهور الأفلام المعتمدة على الرسوم الكرتونية.

ومن جهته دعا ياسيوكي شن نائب رئيس تحرير مجلة مورنينغ اليابانية للرسوم الكرتونية، إلى أهمية العناية بالمواهب الشابة، ناصحا الموهوبين بضرورة الاطلاع كثيرا سواء على الكتب أو اللوحات أو الأفلام المعنية بالشريط المصور.

وأضاف أن هناك نوعين من فناني الشريط المصور، أولهما الموهوبون الذين يستطيعون الرسم بطلاقة، والفئة الأخرى التي لديها استعداد للتعلم ولكنها لا تتقن الرسم بشكل احترافي، مما يجعلهم بحاجة إلي التدريب والاهتمام اللازم.

وفي هذا الإطار أكد ياسيوكي أهمية إعداد المسابقات السنوية التي تتيح مشاركة مختلف المواهب من جنسيات وأماكن مختلفة بحيث يتم اكتشاف وتنمية تلك المواهب وأيضا تبادل المعلومات والخبرات.
جميع حقوق النشر محفوظة، الجزيرة